أخبار عاجلة
هواوي تطلق مختبر الجيل الخامس لمنطقة الشرق الأوسط -
الصين تتجسس على مواطنيها عبر تطبيق الحزب الشيوعي -
تسريبات هاتف الايفون SE2 -

تقنية جديدة تتيح التعرف على الأشخاص من خلف الجدار باستخدام «الواي فاي»

طور باحثون من مختبر ياسمين موستوفي، البروفيسورة في جامعة كاليفورنيا الأمريكية، تقنية هي الأولى من نوعها، تتيح التعرف على الشخص الموجود خلف الجدار من خلال مطابقة البيانات المرصودة بواسطة جهازي إرسال واستقبال واي فاي مع مقطع فيديو للشخص ذاته.

وتقوم الآلية أساسًا على تحليل حركة الشخص من أي مقطع فيديو له لمعرفة الخصائص الأساسية لحركاته، لتقارن مع الخصائص المميزة لحركات شخص خلف الجدار والتي ترصدها أجهزة إرسال واستقبال الواي فاي.

وتشمل الاستخدامات المستقبلية للتقنية الجديدة، المُعتمِدة على لقطات فيديو معينة وشبكة واي فاي، مجموعة واسعة من التطبيقات المتعلقة بالأمن والمراقبة والمنازل الذكية؛ وتطبيق القانون في حالات احتواء مقاطع الفيديو على لقطات لعملية سرقة معينة، والشك في اختباء السارق داخل المنزل.

وقالت موستوفي إن «النهج الذي نتبعه يساعدنا في تحديد إن كان الشخص الموجود داخل المنزل هو نفسه الشخص المُتَّهم الموجود في مقطع الفيديو، باستخدام زوج من أجهزة إرسال واستقبال إشارات الواي فاي مركبة خارج المنزل. وتوظف تقنيتنا الجديد قياسات الطاقة المرتدة لإشارات الواي فاي فقط، وتحدد الشخص دون الحاجة لوجود معلومات واي فاي أولية أو معلومات وبيانات مصورة سابقة، ولا تحتاج كذلك إلى أي قاعدة معلومات في منطقة العمليات.»

ومن المقرر الإعلان عن النتائج التجريبية للتقنية الجديدة، في المؤتمر الدولي الخامس والعشرين للحوسبة المتنقلة والشبكات (موبيكوم) في 22 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وقال الدكتور هربرت كاي، المُشارك في المشروع «اختبرنا التقنية الجديدة على نطاق واسع في مختبرات جامعة كاليفورنيا، وجربناها على ثمانية أشخاص، باستخدام 1488 زوج من أجهزة الواي فاي، وفي ثلاث مناطق مختلفة خلف الجدار، وحقق دقة وصلت إلى 84% وتعرف بشكل صحيح على الأشخاص الواقفين خلف الجدار.»

حقوق الصورة: B. Korany et al.

الرؤية خلف الجدران

وشغلت الرؤية عبر الجدران تفكير العلماء لوقت طويل، وسبق أن نجح بعضهم في ابتكار تقنية تعتمد على واي فاي لاستشعار وجود الأشخاص خلف الجدران. إلا أن المعلومات الناتجة من هذه التقنية كانت رديئةً جدًا. وفي منصف العام الماضي، طور باحثون من معهد ماساتشوستس للتقنية، خوارزمية تعتمد التعلم العميق للآلات، ترصد حركة الأشخاص خلف الجدران، فضلًا عن بناء نموذج لما يفعله هؤلاء الأشخاص فعليًا.

وتقتصر النمذجة الناتجة عن تلك الخوارزمية، على تصور هيكل عظمي يطابق وضعية الشخص وحركاته فحسب. إذ يرسل نظام الذكاء الاصطناعي آرإف بوز، موجات واي فاي، عبر الجدران، ويستقبلها بعد اصطدامها بالأشخاص خلف الجدار. وعندما يحلل الموجات المنعكسة، فإن تقنية الذكاء الاصطناعي تعيد بناء صورة ثنائية الأبعاد عن الأجسام. وتشبه التقنية بطريقة عملها نظام تحديد الأماكن من خلال الصدى لدى الخفافيش، لكن الصورة التي تتشكل في رأس الخفاش تشبه الرسومات الطفولية.

ولا تتضمن الصورة ثلاثية الأبعاد وجهًا طبعًا، فإذا لم يكن نظام الذكاء الاصطناعي على معرفة مسبقة بك، فإنه لن يحدد هويتك.



تقنية جديدة تتيح التعرف على الأشخاص من خلف الجدار باستخدام «الواي فاي»

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة