أخبار عاجلة
Mario Kart Tour تستعرض مرحلة نيويورك بفيديو live action -
Tales of Crestoria تحصل على فيديو جديد -

الرياضة الإلكترونية تزداد شعبية واحترافية مع جوائز بالملايين

الرياضة الإلكترونية تزداد شعبية واحترافية مع جوائز بالملايين

محمد حرقوص، بطل العالم لكرة القدم الإلكترونية لعام 2019، لم يستطع التحرك بحرية في معرض الألعاب الإلكترونية الأكبر في العالم “عيمزكوم” الذي يقام كل عام في ألمانيا بمدينة كولونيا، والذي جذب 350 ألف زائر في دورة هذا العام في الفترة ما بين 20 و24 آب/ أغسطس 2019.

فكثيرون من زوار المعرض كانوا يعرفون حرقوص ويريدون التقاط صورة معه، حيث يراه كثيرون من عشاق الألعاب الإلكترونية وخاصة كرة القدم، بطلا وقدوة لهم. فقد فاز حرقوص بداية شهر آب/ أغسطس 2019 ببطولة كأس العالم لكرة القدم الإلكترونية لعام 2019 التي نظمتها الفيفا في لندن، وهو لاعب محترف في نادي فيردر بريمن الألماني، قسم الرياضة الإلكترونية.

عدد أندية كرة القدم الألمانية التي تهتم بالرياضة الإلكترونية في ازدياد مستمر، وبذلك تشارك في جعل هذه الرياضة احترافية مثلما كرة القدم العادية. ويولي نادي شالكة أهمية كبيرة لتنشئة لاعبيه الصغار في أكاديميته وتأهيلهم ليصبحوا لاعبين محترفين. وفي هذا السياق يقول تيم رايشرت، المسؤول في الأكاديمية “طبعا نحن لا نزال في البداية”. وينشط رايشرت، لاعب كرة القدم المحترف سابقا، منذ عشرين عاما في مجال الرياضة الإلكترونية، ومثّل نادي شالكه هذا العام في افتتاح معرض الألعاب الإلكترونية “غيمزكوم” إلى جانب سياسيين كبار، بحسب صحيفة دويتش فيليه الألمانية.

DOTA-WM in Shanghai Mohammed Harkous (picture-alliance/dpa/Getty Images/FIFA/L. Walker)محمد حرقوص بطل العالم في كرة القدم الإلكترونية يقبل الكأس لدى فوزه ببطولة عام 2019 في لندن

آلاف في المعرض وملايين على الإنترنت

الرياضة الإلكترونية التي تحاكي الواقعية، وخاصة كرة القدم تحوز على اهتمام الأندية والمنظمات الرياضية وعلى رأسها فيفا، التي يقول عنها بطل العالم لكرة القدم الإلكترونية محمد حرقوص، إنها “باتت تهتم بها بشكل كبير في السنوات الأخيرة، لأنه وقبل كل شيء هناك أندية كرة القدم. وسأكون سعيدا لو امتلأت الصالة عن آخرها بالمشجعين”.

والإحصائيات  تؤكد وجهة نظر حرقوص ورأيه حول تزايد الاهتمام بكرة القدم الإلكترونية، إذ أن 47 مليون مشاهد تابعوا على الإنترنت مباشرة مباراة نهائي بطولة العالم لكرة القدم الإلكترونية في لندن هذا العام، أكثر من العام الماضي بـ 18 مليون متابع. في حين تابع البطولة 140 شخص حول العالم حسب أرقام الفيفا.

لكن اهتمام زوار معرض “عيمزكوم” لا يقتصر على كرة القدم، فحتى الألعاب التي يتم فيها محاكاة العمل الزراعي ويتنافس فيها اللاعبون على إدارة المزارع، تحظى بالاهتمام.

ولزيادة حماس الجمهور ومتابعتهم لمنافسة الفرق ضمن فعاليات المعرض، قام أحد المتبرعين بتأمين مقاعد للمتفرجين الذين يشجعون اللاعبين والفرق المشاركة في المنافسات، كما أن هناك معلقون رياضيون يتابعون المباريات ويحللونها.

تأثير التغذية الجيدة والنوم

إحدى شركات التأمين الصحي الكبيرة أيضا شاركت في معرض “غيمزكوم” لهذا العام، حيث تم التأكيد على أهمية اللياقة البدنية والتغذية الصحية للاعبين. فقد تغير الكثير بالنسبة للاعبين، حيث “يصبح الأمر أكثر احترافية كل عام” يقول تيم رايشرت، الخبير في الرياضة الإلكترونية، ويضيف “مواضيع مثل التغذية الصحية وأهمية النوم والتوازن بين العمل والحياة الشخصية” تكتسب باستمرار أهمية أكثر بالنسبة للاعبين. وبطل العالم محمد حرقوص الألماني ذي الأصول اللبنانية، لاحظ بنفسه تأثير الرياضة الإلكترونية على جسمه، ويقول “عندما ألعب ثلاثة أيام في بطولة العالم لكرة القدم أخسر 6 كيلوغرامات من وزني رغم أنني آكل كثيرا. لا أدري ما هو السبب؟ ولا أحد يستطيع توضيح ذلك لي”. وهو متشوق لمعرفة الأمور المهمة لدى تأهيل اللاعبين “وهذه ثغرة في سوق الألعاب، وأعتقد أنه هناك كثيرون يهتمون بالأمر”.

التأهيل الجيد مفيد جدا للاعب، فالعقود مع الأندية تتضمن أجورا عالية وجوائز البطولات تزداد وتكبر كلما كانت البطولة أكثر أهمية. فعلى سبيل المثال حصل محمد حرقوص على 250 ألف دولار لقاء فوزه بلقب بطل العالم. وطبعا هذا المبلغ صغير نسبيا مقارنة مع بطولات يتم تنظيمها إلى مناسبات أخرى، فمجموع جوائز بطولة العالم للألعاب الإلكترونية، التي تم تنظيمها في شنغهاي وصلت إلى 30.7 مليون يورو، وحصل الفريق الأوروبي OG على 14 مليون يورو لقاء دفاعه عن لقبه وفوزه بالبطولة للمرة الثانية على التوالي.

ويعلق على ذلك مسؤول الرياضة الإلكترونية في نادي شالكه، تيم رايشرت، بأن الرياضة التي تجذب الكثير من المشاهدين يتم ضخ المزيد والكثير من الأموال فيها، ويرى أنه في السنوات التالية ستهتم المزيد من الأندية وتركز أكثر على هذه الرياضة “وكلما أصبحت الرياضة الالكترونية أكبر، كلما أصبحت أكثر أهمية للأندية الرياضة. وقبل كل شيء لتلك التي تسعى إلى جعلها عالمية وتوسيع سوقها” مثل نادي شالكه.

حرقوص والمستقبل المجهول

بطل العالم محمد حرقوص، كان جدول مواعيده مليئا خلال معرض الألعاب الإلكترونية في كولونيا “عيمزكوم”. حيث قام بتجربة النسخة الجديدة من لعبة كرة القدم التي تنتجها الفيفا والتقى الكثير من الشخصيات المهمة في هذا المجال كما شارك في مبارة استعراضية مع اثنين من زوار المعرض، وقام بالتقاط الكثير من صور السيلفي مع معجبيه ومشجعيه. وقبل أيام أعلن من خلال صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي أنه لن يمدد عقده مع ناديه الحالي فيردر بريمن، من دون أن يعلن عن وجهته القادمة.



الرياضة الإلكترونية تزداد شعبية واحترافية مع جوائز بالملايين

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة