تيم كوك للمستثمرين: أبل تعمل على منتجات مستقبلية مذهلة

عقدت أبل اجتماع المستثمرين السنوي في حرم أبل بارك في كوبرتينو، كاليفورنيا صباح يوم الجمعة الماضية، حيث قام الرئيس التنفيذي لشركة أبل تيم كوك بمشاركة بعض التفاصيل حول ما تخططه أبل لمنتجاتها المستقبلية. فما الجديد؟

تيم كوك للمستثمرين: أبل تعمل على منتجات مستقبلية مذهلة


وكما ورد في تقرير نشره موقع بلومبرغ، قال تيم كوك، إن هناك خارطة طريق طويلة وجيدة لتقديم منتجات رائعة وأن شركة أبل تعمل على بعض المنتجات المستقبلية المدهشة. ولم يفصح عن أي تفاصل عن ماهية تلك الأجهزة!

ومما قاله تيم كوك أن شركة أبل تهدف إلى خفض أسعار أجهزة MacBook Air 2018 الذي يباع حاليا بسعر 1200 دولار. جدير بالذكر، أن أبل طرحت تصميماً جديداً لـ MacBook Air بشاشة ريتنا ذات حواف صغيرة، ومزود ببصمة الاصبع، ومنافذ USB-C و Thunderbolt 3 ومعالجات إنتل من الجيل الثامن، ومعالج رسوميات UHD، وذاكرة عشوائية تصل إلى 16 جيجابايت، ومساحة تخزين تصل إلى 1.5 تيرابايت هذا غير لوحة مفاتيح الفراشة المطورة، ومكبرات صوت أعلى ولوحة تتبع Force Touch. يمكنك مشاهدة الفيديو:


على الرغم من أن تيم كوك لم يشر إلى مزيد من التفاصيل، إلا أنه وعلى مدار الأيام الماضية أشارت الشائعات إلى أن آبل ستوفر منتجات جديدة مثل سماعات AirPods متطورة وبألوان جديدة (اللون الأسود)، وسيتم دعم تلك السماعات بوظائف جديدة تقوم بها سيري في خاصية “يا سيري” أو “Hey Siri” هذا غير دعم الشحن اللاسلكي.


سيارة أبل الكهربائية ذاتية القيادة

قال كوك أيضاً أن هناك المزيد من المنتجات الطموحة جاري العمل عليها. بما في السيارات ذاتية القيادة.

حيث بدأت شائعات سيارة آبل الكهربائية في أوائل عام 2015 . والحقيقة؛ تعود فكرة تقديم سيارة في عام 2008 عندما أعلن ذلك الراحل ستيف جوبز  بنفسه، ولكن جعل الأمر معلقاً على حساب تطوير الآي-فون أولاً.

وعلى مدار العام ونصف الماضي، أصبح من الواضح أكثر أن شركة أبل تعمل بالفعل على سيارة من نوع في مشروع تحت اسم Project Titan، حيث يقال الآن أن الفريق العامل على هذا المشروع يتكون من حوالي 600 شخص. حتى أن المدير التنفيذي لشركة Tesla Elon Musk أن مشروع أبل هذا والعمل على سيارة كهربائية ذاتية القيادة  يعتبر “سر مفتوح”. وأشيع أن أبل كانت مهتمة بشراء شركة تسلا، إلا أنه لم يتم تأكيد هذا التقرير.

وجائت هذه التصريحات في اعقاب حرب مكثفة بين أبل وتيسلا حيث قامت أبل باصطياد بعد الموظفين من تلك الشركة وتوظيفهم لديها، كما استأجرت موظفين ومديرين تنفيذيين من شركات مثل فيات، ومرسيدس، وفورد، وغيرهم.

في البداية كانت تهدف أبل إلى اطلاق سيارتها الكهربائية بحلول عام 2020، ولكن ذكر تقرير حديث أن أبل قد أجلت موعد الاطلاق إلى عام 2021 وربما يرجع هذا التأجيل بسبب مغادرة ستيف زاديسكي الذي كان يقود المشروع.



لا نعرف الكثير عن تصميم سيارة أبل، فكل ما ظهر على وسائل الاعلام لا تستند إلى شيء وما هي إلا تخيلات وتوقعات. ونظرا لأننا نقترب من عام 2021 فنحن بصدد معرفة المزيد من التفاصيل بشأن سيارة آبل.


الواقع الافتراضي والواقع المعزز

تعمل أبل على تقنية الواقع الافتراضي والواقع المعزز لأكثر من 10 سنوات استنادا إلى براءات الاختراع المقدمة في هذا المجال. وزادت شعبية الواقع المعزز مع اطلاق مكتبة ARKit ونتوقع إطلاق منتج يدعم هذا المجال في المستقبل غير البعيد. ولا يعرف هل ستطلق أبل منتج مخصص للواقع الافتراضي ومنتج آخر للواقع المعزز كالنظارات مثلاً كمشروعين منفصلين؟ أم أنها ستطلق منتج يجمع بينهما في مشروع واحد.

ويقال إن شركة أبل تهدف إلى إنهاء العمل على سماعة الواقع المعزز بحلول عام 2019، ويمكن أن يكون المنتج النهائي جاهزا للشحن في أقرب وقت بحلول عام 2020. ويقال إن الجدول الزمني لشركة أبل يمكن أن يتغير في أي لحظة كما هو المعتاد في كثير من الأحيان. ربما لأن آبل تنوي اطلاق منتج متطور مرة واحدة ليس به مشكلات.


الخدمات

وحول موضوع الخدمات، قال كوك إن آبل في طريقها لتحقيق الهدف الذي حددته في عام 2016، وهو العمل على مضاعفة إيراداتها البالغة 25 مليار دولار بحلول عام 2020. وفي وقت لاحق من هذا الشهر، من المتوقع أن تكشف آبل عن منتجين جديدين في قطاع الخدمات. بما في ذلك خدمة البث التلفزيوني وخدمة أخبار آبل الجديدة مع إمكانية الوصول إلى مواقع الأخبار والمجلات مقابل رسوم شهرية.


وفي إشارة إلى خصوصية أكثر

قال تيم كوك، أن آبل تقوم بإرساء لوائح ضد شركات التكنولوجيا مثل فيسبوك وجوجل التي تقوم بانشاء ملفات ببيانات خاصة بمستخدميها. ودعا كوك لأول مرة في أكتوبر الماضي، إلى قوانين خصوصية جديدة في الولايات المتحدة لحماية المواطنين من جمع البيانات، على الرغم من أن أبل لها باع طويل في الحفاظ على خصوصية المستخدم. كما حذر كوك من أن المعلومات الخاصة بنا يتم تجميعها من قبل تلك الشركات بعناية واستخدامها ضدنا أو حتى تداولها وبيعها.

وأشاد كوك باللائحة العامة لحماية البيانات العامة التي وضعها الاتحاد الأوروبي مؤخرا، والتي تضع قواعد أكثر صرامة حول كيفية التعامل مع البيانات الشخصية من قبل الشركات والمنظمات. الأمر الذي قوبل بترحيب كبير.

وقال كوك إن قانون الخصوصية في الولايات المتحدة يجب أن يعطي أولوية لتقليل البيانات، أو “الحق في الحصول على الحد الأدنى فقط من البيانات الشخصية، بالإضافة إلى الشفافية فيما يتعلق بما يتم جمعه.

هل ترى فيما قاله تيم كوك تطمين للمستثمرين؟ وهل ترى أنه حان الوقت لتقدم آبل منتجات جديدة بالفعل؟ أخبرنا في التعليقات.

المصادر:

macrumors | 9to5mac

إعجاب تحميل...

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اختصار يساعد على اخراج المياه من سماعة الآي-فون!
التالى هل تمارس أبل هوايتها المفضلة مع الهواتف القابلة للطي ؟