العلماء يعيدون تعريف الكيلوجرام

العلماء يعيدون تعريف الكيلوجرام
العلماء يعيدون تعريف الكيلوجرام

دمار شامل

اجتمع علماء من أكثر من 60 دولة في نوفمبر/تشرين الثاني 2018 لإعادة تعريف الكيلوجرام، الوحدة الأساسية للكتلة في النظام الدولي للوحدات.

وكان تعريف الكيلوجرام ممثلًا بأسطوانة من البلاتين والإيريديوم، وكان من الضروري استبدالها مرات كثيرة لضمان دقتها. وتغير تعريف الكيلوجرام اليوم ليعبر عن العلاقة بين الطاقة والكتلة. ويرى الخبراء أن التعريف الجديد سيحسن جودة العلوم، لأن النهج القائم على الفيزياء مستقر بطبيعته.

دقة علمية

لن يغير التعريف الجديد قيمة الكيلوجرام بالنسبة لأغلب الناس، إلا أن الأسطوانة المعدنية التي استخدمها العلماء لتعريفه سابقًا تفقد بعض الذرات أحيانًا، وقد يؤثر هذا التغير الطفيف سلبًا على القياسات العلمية.

لكن المشكلة لم تعد موجودة، إذ تحدد الكيلوجرام على أنه يساوي كتلة 1.4755214 1040 فوتون، ولكل منها تردد مطابق لساعة السيزيوم الذرية. وقال ريتشارد براون، رئيس قسم القياس في المختبر الأمريكي الوطني للفيزياء «يواكب التعريف المنقح أنظمة القياس الموجودة استعدادًا لجميع التطورات التقنية والعلمية المستقبلية، مثل شبكات الجيل الخامس وتقنيات الكم وابتكارات المستقبل التي لم نتخيلها بعد.»



العلماء يعيدون تعريف الكيلوجرام

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة