إليك مدى ضخامة الثقب الأسود المصوَّر حديثًا مقارنة بالأرض

نقطة سوداء باهتة

في يوم الأربعاء نشر فريق علمي، أفراده من جميع أنحاء العالم، أول صورة على الإطلاق لأفق حدث ثقب أسود.

يُدعى هذا الثقب «إم 87*،» ويقع في كوكبة العذراء، وهو كما صَوَّره رسم لموقع إكس كيه سي دي: قطره كقطر نظامنا الشمسي كله.

عملاق فضائي

جاء في موقع ساينس نيوز أن قُطر ذلك الثقب الأسود العملاق -من دون حسبان حلقة الضوء الهائلة المحيطة به- يبلغ نحو 38 مليار كم.

وأما قطر الأرض فيبلغ 12,742 كم فحسب، أي إن كوكبنا ليس بشيء إذا قيس ببَوْن ذلك العملاق الأسود. وبناء على حسابات موقع : سيَلزم أكثر من 2.98 مليون أرض لصنع صف يمتد بقُطر «إم 87*» كله، وهذا العدد يقارب عدد الزرافات البالغات اللازم لصنع صف يمتد بقطر الأرض.

عملاق، ولكن..

إنّ عرض نظامنا الشمسي يبلغ نحو 3.7 مليار كم، أي إن أفق حدث الثقب الأسود المصوَّر حديثًا يسع نظامنا الشمسي كله.

الجانب الإيجابي أن «إم 87*» يبعد عنا نحو 55 مليون سنة ضوئية؛ فحتى إن كان يسع نظامنا كله، فنظامنا بعيد جدًّا عنه ولا بأس علينا منه.



إليك مدى ضخامة الثقب الأسود المصوَّر حديثًا مقارنة بالأرض

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة