دراسة: الحد من الانبعاثات الضارة يقلل عدد الوفيات بشكل ملحوظ

دراسة: الحد من الانبعاثات الضارة يقلل عدد الوفيات بشكل ملحوظ
دراسة: الحد من الانبعاثات الضارة يقلل عدد الوفيات بشكل ملحوظ

كشفت دراسة لجامعة نورث كارولينا مدعومة من قبل وكالتى ناسا وحماية البيئة الأمريكية عن أن الوفيات الأمريكية من تلوث الهواء انخفضت بنسبة 47% بين عامى 1990 و2010 إلى 71000 فى السنة.

ووفقًا لموقع Engadget الأمريكى، توصل الباحثون إلى هذه الأرقام عن طريق قياس مستويات اثنين من الملوثات (الأوزون و PM2.5) عبر محاكاة الكمبيوتر، ومقارنتها ببيانات أخرى لأسباب ذات صلة بالوفاة فى مناطق معينة، مثل مرض الرئة الانسدادى المزمن والقلب الإقفارى.

وقد عزا الباحثون فى المقام الأول الانخفاض فى الوفيات إلى تشديد الأنظمة الفيدرالية خلال تلك الفترة، لا سيما قانون الهواء النظيف، كما حددوا قواعد تستهدف على وجه التحديد انبعاثات المركبات.

وقال الباحثون إن هذه التغييرات فى السياسة العامة كان لها الأثر الكافى للتغلب على الاندفاعات فى عدد السكان والطلب على الكهرباء وأطوال الرحلات.

واقترح الفريق أنه من المرجح أن تساهم التحسينات الإضافية، مثل قاعدة 2011 للتلوث الجوى عبر الحدود، فى إجراء المزيد من التحسينات منذ عام 2010، وكانت تهدف إلى دراسة الوفيات المرتبطة بالتلوث منذ عام 2010 باستخدام أشكال أخرى من البيانات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى وفقًا لدراسة جديدة مثيرة للجدل … يمكن للآباء توريث حمض الميتوكوندريا النووي لأبنائهم!!