أخبار عاجلة
هل تريد تغيير رقمك بحساب «واتس آب»؟ تابع الخطوات -
«الوضع الآمن» لحل مشكلات التباطؤ في «أندرويد» -
تطبيق جديد لتصفح أسرع وأكثر أماناً عبر الإنترنت -

ندرة خبراء الذكاء الاصطناعي تعوق توظيفه في مختلف المجالات

ندرة خبراء الذكاء الاصطناعي تعوق توظيفه في مختلف المجالات -

ينتشر الذكاء الاصطناعي اليوم في أغلب مجالات حياتنا؛ في هواتفنا وسياراتنا وحتى في مكتباتنا، لكننا ما زلنا نفتقد إلى الشيء الذي يتيح وصوله إلى كل المجالات، أي أشخاص يفهمونه. وبرر تقرير لوكالة رويترز ذلك بنقص عدد الباحثين عن العمل المدربين على التعامل مع الذكاء الاصطناعي لتلبية حاجات الاقتصاد ما يعوق انتشاره.

وتضر الفجوة بين عدد خبراء الذكاء الاصطناعي المتوفرين للعمل والطلب عليهم بالشركات والاقتصاد كاملًا، ويمنع تلك الشركات من تطوير استخدامها للذكاء الاصطناعي. وقال أندرو شين، مدير تصميم الرقاقات في شركة تصنع المكونات الإلكترونية «بدأنا نواجه صعوبة في ملء الوظائف منذ أعوام، وهذا يبطئ التقدم.» ومن جهة أخرى، يعوق النقص في الخبراء المدربين تطبيق الذكاء الاصطناعي في مختلف المجالات بصورة عامة. وقال تشاد سيفرسون، الأستاذ في جامعة شيكاغو «سيبطئ هذا النقص معدل انتشار الذكاء الاصطناعي وأي مكاسب إنتاجية مرتبطة به.»

وتكمن الخطوة الأولى لتلبية الحاجة المتزايدة إلى القوى العاملة من خبراء الذكاء الاصطناعي في التركيز على التعليم، ونحرز اليوم تقدمًا على هذا الصعيد، وفقًا لتقرير رويترز. وتخصص الجامعات برامج جديدة تركز على الذكاء الاصطناعي، وتعمل على زيادة نسب القبول في البرامج الموجودة أصلًا. وعند تخرج هؤلاء الطلاب، سيستقطبهم أرباب العمل، وقد يلهم ذلك أعدادًا أكبر من الشباب في خوض هذا المجال. ومن غير المتوقع أن نستطيع شغل كل وظائف الذكاء الاصطناعي خلال الأعوام الخمسة المقبلة، وفقًا للاقتصادي أنثوني شامبرلين، وهو ما قد يبطئ انتشار الذكاء الاصطناعي أكثر من أي عامل تقني آخر.



اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تلسكوبان يرصدان موجات غريبة.. هل هي من كائنات فضائية؟