أخبار عاجلة

الذكاء الاصطناعي يزيد دقة توقعات الأرصاد الجوية ما يساعد في إنقاذ الأرواح

الذكاء الاصطناعي يزيد دقة توقعات الأرصاد الجوية ما يساعد في إنقاذ الأرواح
الذكاء الاصطناعي يزيد دقة توقعات الأرصاد الجوية ما يساعد في إنقاذ الأرواح

عندما تقترب عاصفة من إحدى المناطق تحتاج طواقم الإنقاذ إلى جميع التفاصيل الممكنة عنها. إذ يساعد توقع موعدها وشدتها ومداها في إنقاذ أرواح مواطني هذه المنطقة.

والأمر الجيد أن الذكاء الاصطناعي يساعد في زيادة دقة هذه التوقعات.

ونشرت صحيفة ذا وال ستريت جورنال يوم الثلاثاء الماضي مقالًا يوضح كيفية استخدام المدن في أمريكا الشمالية للذكاء الاصطناعي في توقع الكوارث الطبيعية. وذكر المقال أن هذه الأنظمة تسهل عمل طواقم الإنقاذ.

توقع انقطاع التيار الكهربائي

عرض المقال أنظمة عديدة تستطيع فعل ذلك، مثل برنامج الذكاء الاصطناعي الخاص بشركة آي بي إم الذي يتوقع انقطاع التيار الكهربائي. ويعتمد هذا النظام على تحليل بيانات الطقس السابقة والبيانات الحالية كي يتوقع انقطاع التيار. وتبلغ دقة توقعاته لمدة 72 ساعة قادمة 70%، وتزداد كلما اقتربت العاصفة.



ويوجد نظام آخر يسمى ون كونسيرن ويستخدم الذكاء الاصطناعي كي يرشد طواقم الإنقاذ إلى أكثر الأماكن تضررًا بعد الزلازل والحرائق والكوارث الأخرى. وطور باحثون اسكتلنديون نظامًا آخر يعتمد على الجمع بين الذكاء الاصطناعي والبيانات التي جمعت من مصادر خارجية كي يحدد الأماكن الحضرية الأكثر عرضة للفيضانات. وتوجد أنظمة أخرى تعتمد على الذكاء الاصطناعي لم يذكرها المقال.

استثمار رائع

تساعد هذه الأنظمة الحكومات والإدارات المحلية في حسن استغلال مواردها أثناء الكوارث، لكنها  لا تستخدم على نطاق واسع ولهذا فهي غير مضمونة الفعالية، وفقًا لتقرير أعده باحثون من جامعة إيسترن كنتاكي. ما يجعل المستثمرين يترددون في استثمار أموالهم في مشروع واسع النطاق يعتمد على هذه الأنظمة.

وقد يساعد النجاح الذي يحدث على مستويات صغيرة في إقناع الحكومات بجدوى تحمل تكاليف أنظمة الذكاء الاصطناعي التي تتوقع حدوث الكوارث الطبيعية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق العالم الذي أعاد تقييم معادلة دريك يظن أن الحياة موجودة خارج الأرض أيضًا
التالى "واتس اب" يمنح مديري المجموعات ميزة جديدة.. تعرف عليها