أخبار عاجلة
تسريب صورة هاتف هواوي Mate 20 Lite -

شركة ريفايفر لتقنيات السيارات تنتج لوحة سيارات رقمية

تختنق شوارع مدينة لوس أنجلوس بالسيارات، الأمر الذي لم يطقه إيلون ماسك ودفعه إلى افتتاح شركة جديدة تُمكنه من تجنب الازدحام في تلك المدينة. ولا شك أن قاطنيها يبحثون عن حل يُسهل عليهم قيادة السيارة في شوارعها وضواحيها ويجعلها أقل إزعاجًا وضجرًا، فهل ستكون لوحات السيارات الرقمية هي الحل؟

بدأت شركة «ريفايفر» لتقنيات السيارات بإنتاج لوحات سيارات رقمية تسمى «آر بليت» وبيعها لدى منافذ مختارة في ولاية كاليفورنيا وبعضها موجود في مدينة لوس أنجلوس. تُقارب اللوحة الرقمية اللوحة الاعتيادية في الحجم لكنها أشبه بجهاز آيباد، ويبلغ سعرها 699 دولارًا أمريكيًا بالإضافة إلى رسوم التركيب ورسم شهري قدره سبعة دولارات. فما الذي يُميز لوحة السيارات عالية التقنية هذه وباهظة الثمن عن اللوحة المعدنية الاعتيادية؟ وفقًا لموقع ريفايفر، تتعدى هذه اللوحات الرقمية وظيفة إظهار رقم السيارة. فهي تُسجل سيارتك تلقائيًا لدى مصلحة السيارات، ما يعني أنك لن تحتاج إلى تجديدها على الإنترنت وإضافة لصقة جديدة إلى لوحتك. وتستطيع تعقب سيارتك إن سرقت، بالإضافة إلى إمكانية تعديل شاشة العرض أثناء وقوف السيارة، بالإضافة إلى أنها قادرة على دفع الغرامات ورسوم المواقف لتوفر على أصحاب السيارات عناء الطريق.

حقوق الصورة: شركة ريفايفر للسيارات.

وسيفتقد مالكو اللوحة إلى الخصوصية بسبب خاصية التعقب التي تُعد ميزةً لأصحاب الشركات، فتركيب اللوحة في سيارات الشركة يُمكنهم من تعقب موظفيهم ومعرفة خطوط سيرهم. وقد يتلقى المشرفون إشعارًا عند خروج السيارة عن الطريق المعروف، ما سيكشف تفاصيل حياة الموظف أكثر من معرفة المقهى الذي يشتري منه قهوته الصباحية. وقالت «ستيفاني لاكامبرا» المحامية في مُجمَّع إليكترونيك فرونتيير لصحيفة سان فرانسيسكو كرونيكل «يكشف سجل المواقع عن تعاملاتك ومحادثاتك وعنوان عملك وسكنك،» وأضافت «ما زال غير معروف أين تُخزن تلك المعلومات وإلى متى ستبقى مخزنة ومن لديه إذن الوصول إليها واستخدامها.» وقال المدير التنفيذي لريفايفر لصحيفة ذا كرونيكل بأن «إيقاف خاصية تعقب المواقع في اللوحة أمر ممكن.»

قد تثير اللوحة اهتمام المخترقين، فهي تحتاج إلى الدخول إلى بيانات حسابك البنكي لدفع رسوم التسجيل ومخالفات الطرق. ولكن حتى الآن لا توجد دلائل على أن اللوحة أكثر عرضةً للاختراق من الأجهزة الأخرى أو المواقع الإلكترونية التي تمتلك بياناتك البنكية. ومع الزمن سنكتشف إمكانية اختراق اللوحة، لا سيما وأن ما يزيد عن 50% من الشركات الأمريكية تعرضت للاختراق خلال العام الماضي.

والخلاصة أن هذا الجهاز الشبيه بالحاسوب اللوحي قد يوفر على السائق بضع دقائق خلال العام دون أن يُحسن أي جانب من جوانب القيادة اليومية، ولا يجده الكثيرون مفيدًا. فهلا أسرعت قليلًا يا إيلون ماسك في إنهاء تلك الأنفاق؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى طبقة من زيت الطبخ تمنع نمو البكتيريا على معدات تجهيز الطعام