أخبار عاجلة
أفضل تطبيقات تحويل العملات لأندرويد وآيفون -
أداة جديدة لتنظيف البيانات في «ويندوز 10» -

صور جوجل ستريت فيو تسلط الضوء على أزمة صحّية

صور جوجل ستريت فيو تسلط الضوء على أزمة صحّية
صور جوجل ستريت فيو تسلط الضوء على أزمة صحّية

أشخاص متنكِّرون بأقنعة حمام.. مبارزة بالسيوف.. عصابات السكوتر.

تستطيع مشاهدة أشياء عديدة عبر خدمة جوجل ستريت فيو. وتُعَدُّ هذه الخدمة طريقةً جيِّدةً للتعرُّف على الحياة الحديثة ومظاهرها العجيبة. ووفقًا لدراسة حديثة، فإنَّها قد تمثِّل مفتاحًا لتحسين الصحَّة العامَّة.

حلَّل الباحثون آلاف الصور من جوجل ستريت فيو لتقييم دقَّة البيانات التي تقدِّمها الخدمة عن عادات التنقُّل بين السكَّان، وفقًا لدراسة نُشِرت حديثًا في مجلَّة بلوس ون. وأكَّد الباحثون أنَّ هذه البيانات ستساعد مراقبي الصحَّة العامة على التنبُّؤ بأثر سياسات التنقُّل الجديدة وقدرتها على تحسين الصحَّة العامة.

ووفقًا لمنظَّمة الصحَّة العامَّة فإنَّ قلة النشاط الجسدي تؤدِّي إلى 3.2 مليون وفاة مبكّرة سنويًّا. ويُعَدُّ إيجاد طريقة لتشجيع التنقُّل الرياضي مثل المشي والدرَّاجات أحد الوسائل التي تساعد المسؤولون الصحّيون على تنشيط ممارسة السكَّان للرياضة  وتجنُّب بعض الوفيَّات.

لكن قبل أن يُقِرَّ مراقبو الصحَّة العامة مثل هذه السياسات، عليهم جمع بيانات أكثر دقَّةً عن أنماط التنقُّل والمواصلات الحاليَّة. ويقول الباحثون أنَّ هذه الدراسة مهمَّة بسبب صعوبة جمع مثل هذه البيانات بالوسائل التقليدية. إذ تُجمَع عادةً مرَّةً واحدةً كلَّ عشرة أعوام وبدقَّة أقلَّ من التي تقدِّمها خدمة جوجل ستريت فيو. وقال جيمس وودكوك مؤلّف الدراسة في بيان صحافي «إنَّ هذه الصور متاحة مجَّانًا، ويتكرَّر جمعها أكثر من الوسائل التقليدية.»

ما الشي الذي يوجد تقريبًا في كلّ مكان؟ إنَّه جوجل ستريت فيو.



تتضمَّن خدمة جوجل ستريت فيو صورًا من أكثر من 100 دولة من كلّ القارَّات، ويشمل ذلك الدول منخفضة الدخل والدول متوسّطة الدخل، التي تقول منظمة الصحَّة العالميَّة أنها تعاني من النسبة الأكبر من الوفيَّات بسبب قلة النشاط الرياضي فيها.

وركَّز الفريق البريطاني على 34 مدينة في المملكة المتَّحدة. واستخدموا 2000 صورة من جوجل ستريت فيو ملتقطة بين العامين 2010 و2012 من 1000 منطقة اختيرت عشوائيًّا في كل مدينة. ثمَّ بدأوا بإحصاء أي شيء يتعلَّق بالنقل والمواصلات: مثل المشاة والدرَّاجات المركونة وسائقي الدرَّاجات الهوائية والنارية والباصات والسيَّارات.

وعندما حصلوا على عدد الأشخاص الذين يستخدمون كلَّ وسيلة نقل، قارنوا معدَّل استخدام كلّ وسيلة بالمعدَّلات بالمسجَّلة في تقارير تعداد السكَّان من عام 2011 وتقارير السكَّان الممارسين للأنشطة الرياضيّة بين العامين 2010 و2012. واستخدمت هذه التقارير كمجموعة ضبط.

أظهرت تقديرات الباحثين لاستخدام الدرَّاجات النارية ووسائل النقل العامة والدراجات الهوائية علاقة حسابية قويَّة عند مقارنتها بمجموعات الضبط. لكنَّ تقديرات أعداد المشاة لم تكن دقيقةً، وأظهرت توافقًا متوسِّطًا مع مجموعات الضبط. ولاحظ الباحثون أيضًا نتائج واعدة في تحليل مبدئي مصمَّم للتنبُّؤ بالتوزُّع الجنسي بين سائقي الدرَّاجات الهوائية.

توجد هذه البيانات في مناطق عديدة حول العالم، ولا يحتاج صانعوا القرار سوى إلى الوصول إليها لدراستها وتحليلها. وإذا استغلَّ مراقبو الصحَّة العامة هذه البيانات، فستسهم تلك الخدمة التي ترصد الناس حول العالم في حفظ الأرواح أيضًا وفقًا للباحثين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تعرف على أغرب الأمراض التي لم يجد الأطباء علاج لها حتى الأن
التالى أطفال الشارقة جزء من إستراتيجية الإمارات لاستكشاف الفضاء