أخبار عاجلة
Wargroove تصدر على جهاز سوني المنزلي PS4 في 23 يوليو -
DC Universe Online تصدر في 6 أغسطس على منصة Switch -
Galaxy S11 ينسحب؟ اضراب وغضب موظفي امازون! -
الإعلان عن متطلبات تشغيل لعبة Control !! -

ارتفاع معدل الإطارات سيساعدك على زيادة نسبة قتلك لخصومك في الالعاب..حقيقة أم خيال؟

في الزمن الماضي كنا نلعب ألعابنا على معدلات إطارات تتراوح بين 30 فريم وما فوق وكنا نأمل بأن نصل إلى معدلات إطار مرتفعة مع بطاقاتنا الرسومية وعلى أعلى إعدادات رسومية بدقة 1080 بكسل نظراً لأهميتها في عالم الألعاب, ومع الوقت ومرور السنوات تلوى الاخرى جمعت الشركات المصنعة للمعالجات المركزية والمعالجات الرسومية من قدراتها لتنقلنا إلى تجربة معدلات إطار سريعة للغاية تتجاوز حاجز 60 فريم على أعلى إعدادات رسومية وعلى دقات مرتفعة تتجاوز الدقة الأكثر استخدام بين اللاعبين وهي 1080 بكسل لنرى اليوم وفي عام 2019 قدرتنا على تحقيق ذلك مع دقة 2K ودقة 4K من خلال بطاقات رسومية مدمرة في قوتها الحوسبية وشاشات عرض تجمع احدث ما وصلت له التكنولوجيا من معدلات تحديث سريعة إلى زمن استجابة فائق مع تقنيات تساعد على تحقيق تزامن حقيقي بين الشاشة والبطاقة من ناحية معدلات التحديث.

هناك نظرية قديمة كانت وما زالت متداولة بين اللاعبين فهناك من يصطف معها وهناك من لم يقتنع بها إطلاقاً, لربما السبب في ذلك ضعف البراهين التي كانت توضع أمام اللاعبين, لكن اليوم أصبحت البراهين على ذلك الأمر أكثر إقناع من خلال أرقام ودلائل واختبارات اعتمدتها شركات تصنيع البطاقات الرسومية. النظرية تقول أنه كلما كان معدل الإطارات أعلى ومرتفع كلما ساعدك ذلك على تحقيق نسبة قتل أعلى لخصومك في الالعاب, أي ان معدل K/D سيرتفع كلما كانت اللعبة التي تلعبها تعمل عند معدل إطارات مرتفع.

أنماط الألعاب التي يلعبها اللاعبون اليوم مختلفة ومتعددة ولكن اكثر نمط منها احدث انتشار وقبول وتنافسية كبيرة بين اللاعبين أضف إلى أنها تعتبر أكثر انماط الالعاب متابعة على منصات البث المباشر هي العاب Battle Royale التي استطاعت أن تسيطر بنسبة واضحة بها على مجموعة كبيرة من اللاعبين.

فهي حقاً تجمع بين التحدي والتنافسية لتجد نفسك في أرض المعركة، إما لوحدك أو ضمن فرقة مكونة من 4 أو 3 أفراد ليكون الهدف أن تنجو وتصبح الشخص الأخير أو الفريق الأخير المنتصر في اللعبة بعد قتل اللاعبين الاخرين سواء بمشاركتك من خلال الهجوم عليهم أينما رأيتهم أو اللعب بطريقة اخرى “والتي لا احبذها بكل تأكيد” وهي الجلوس وانتظار من يقع في الفخ الذي نصبته له بدلاً من أن تكون المبادر للهجوم. خلال تلك المعركة القائمة بين كل هؤلاء اللاعبين ستحتاج إلى اختيار المنطقة التي تفكر بالنزول إليها حتى تحصل على الأسلحة والأدرع والعلاج لتقتل خصومك. هذه الأحداث السريعة والمتسارعة تؤدي بك إلى حالة عالية جداً من التركيز فخطأ واحد يمكن أن يحدث فرقا بين تفوقك على الخصوم التي أمامك إما بتحطيمهم والقضاء عليهم أو هزيمتك منهم. ما ان تنتهي من الفوز أو الخسارة في المنافسة التي حدثت بين 100 لاعب أو 60 لاعب بحسب نوع اللعبة “من الالعاب التي حققت انتشار كبير هي: PUBG و Fortnite و Apex Legends بجانب Call of Duty: Black Ops 4 – Blackout و Battlefield 5 Firestorm” حتى تعيد الكرة من جديد لتهيمن مع أصدقائك على تلك اللعبة بقدر ما تستطيع.

ولتحقيق انتصار في هذا النوع من الالعاب أنت تريد كل ما يمكن الحصول عليه من سلاحك المفضل، درع من المستوى الثالث ومكان جيد لتهاجم وتختبئ به، لكن السؤال المطروح والذي يتقاطع مع النظرية التي سنتحدث عنها هو…هل للهاردوير الذي تستخدمه في حاسوبك دور في انتصارك أو خسارتك في هذا النوع من الألعاب؟ احضر كوباً من القهوة ☕ وادخل معنا في هذه التفاصيل المشوقة.

على ماذا بنيه مفهوم معدلات إطارات أعلى = معدل K/D أعلى؟

هذا المفهوم الجديد الذي وصل إلينا مبني هذه المرة على دراسة مطولة وأبحاث طويلة أجرتها شركة انفيديا ليكون هدف هذه الأبحاث معرفة مدى الفائدة التي ستحصل عليها عند اللعب على معدلات إطار ومعدلات تحديث أعلى مقارنة مع الأرقام التي نحصل عليها عادة. ففي حين ان الجدل ما زال قائماً حول حقيقة أن أعيننا قد لاترى الفرق بين معدلات إطار 30/60 و 60/144 و 144/240 فريم، إلا أنه بنفس الوقت لا يعني ذلك عدم شعورنا بالفرق أثناء اللعب ولك ان تجرب وترى ذلك بنفسك.

فعلى سبيل المثال إذا لعبت لعبة ما تعمل بسلاسة عند معدل 60 فريم أو أكثر، ومن ثم جعلت اللعبة تعمل عند 30 فريم سوف تشعر بالتأكيد بالفرق، نفس الأمر ينطبق على معدلات الإطار الأعلى خاصة عندما تستخدم شاشة تدعم معدل تحديث أعلى التي تتطلب حصولك على معدلات إطار مرتفعة لتواكب معدلات التحديث الخاصة بالشاشة ليحدث بينهما تزامن حقيقي يؤدي إلى إنهاء مشكلة تنتيع الشاشة او تمزق المشاهد الرسومية بفضل تقنية G-Sync. هذه الأبحاث والدراسات تخبرنا وبالأرقام بأن معدلات تحديث ومعدلات إطار أعلى يمكن أن تجعلك أكثر تنافسية في الألعاب أي ستكون نتائج مستواك على صعيد معدل K/D أعلى. ففي السابق كان إثبات ذلك شبه مستحيل لأنه كان مجرد رأي يقتنع به من جرب ذلك خاصة ممن يمارسون تلك الألعاب في البطولات “أتحدث هنا عن الفرق المحترفة” ولكن بفضل ما وصلت له الأبحاث والدراسات نستطيع اليوم أن نرى أولى تلك الإثباتات بالأرقام, لأن انفيديا عرضت لنا بعض الإحصاءات التي تدعم تلك الرواية المثيرة للجدل.

انفيديا ذكرت بان هناك الكثير من النتائج التي وأوردتها كل من ProSettings.net و BattleRoyaleSettings.com تشير بأن 99% من محترفي ألعاب Battle Royale (Fortnite/PUBG/Apex Legends) يستخدمون شاشات بمعدلات تحديث 144Hz أو أعلى، و30% يستخدمون شاشات بمعدلات تحديث 240Hz. هذا لأنه حينما تشغل لعبة ما، تحدث عملية معقدة في الحاسوب لديك من الوقت الذي تضغط فيه على الكيبورد أو تحرك الماوس، إلى الوقت الذي ترى فيه الإطار المحدث على الشاشة, حيث يشار إلى هذه الفترة بإسم الخمول، وكلما انخفضت فترة الخمول كلما كان وقت الاستجابة لديك أفضل كلاعب.

إن كنت تتسائل لما أداء البطاقة الرسومية ومعدل التحديث يساعد في تحسن مستوى المهارة الإجمالية لديك في هذا النوع من الألعاب؟ فالأمر بسيط عندما تضع النقاط على الحروف وتفهم ألية عمل الحوسبة الحاصلة بين اللعبة وجهازك.

هذه الصورة في الأعلى توضح لك التالي: الماوس والكيبورد بالعادة يمتلكان معايير عالية وثابته, لذلك علينا الاهتمام بالعناصر الأربعة الأخرى التي تعتمد أكثر على نوعية قطع هاردوير الحاسوب لديك. محرك اللعبة سوف يعتمد أكثر على قوة المعالج المركزي، بينما عمليات حوسبة DirectX بجانب تصيير المشاهد الرسومية سوف يعتمد على قوة البطاقة الرسومية, أما وقت تفحص الشاشة لكل ذلك لتعرضه لك سيكون محدد بشكل كبير بمواصفاتها العامة وبسرعة معدلات التحديث التي تستخدمها.

في الألعاب الحديثة يعتبر كل من المحرك الرسومي وتصيير المشاهد الرسومية التي تعتمد على مكتبة Direct X بجانب المعالج الرسومي نفسه انهم يمتلكون نفس مستوى الخمول. لكن كلما كان المعالج الرسومي لديك “اي البطاقة الرسومية” أسرع كلما تطلبت عمليات المعالجة الثلاثية التي تحدثنا عنها وقتا أقل، وسرعان ما ترى الصور المحدثة على شاشتك بشكل أسرع من الأخرين. بالتالي يعتبر المعالج الرسومي هو العنصر الأهم لتحقيق خمول أقل تليه شاشة العرض بمعدلات تحديث مرتفعة. والنتائج التي أعلنتها انفيديا تؤكد أن فترة خمول نظام ما مع البطاقة الرسومية من عائلة RTX أقل بالنصف مقارنة مع بطاقة مثل GTX 750 Ti، وهو تقريباً كذلك أقل بست مرات من نظام ما بدون بطاقة GeForce. بالتالي لتحقيق خمول أقل يجب الحصول على معدلات تحديث أعلى من خلال شراء بطاقة رسومية قوية.

صورة توضح انخفاض فترة الخمول بين البطاقات القديمة والجديدة والمعالج الرسومي المدمج من إنتل

ولتأكيد الأمور بشكل أكبر عملت انفيديا عبر فريق أبحاثها وEsports Studio مع مجموعة من المحترفين الذين أثبتوا النتائج الإيجابية عند اللعب على معدلات إطار عالية ومعدلات تحديث عالية. فالنتائج التي وصلت من خلال الاختبارات على منصات مختلفة مجهولة المواصفات بالنسبة للمحترفين, أكدت قدرة المحترفين على التمييز باستمرار بين تلك المنصات حيث كان هناك فروقات واضحة بالنسبة لهم من خلال انخفاض الخمول بأجزاء من الثانية.

لكن ماذا يعني معدلات تحديث أعلى وخمول أقل في العاب Battle Royale؟ ذلك يعني التالي: معدلات إطار أعلى تعني أنك ترى الإطار التالي بسرعة أكبر وتستطيع أن تتجاوب معها بشكل أسرع. معدلات إطار أعلى على شاشة بمعدل تحديث عالي يجعل الصورة تبدو أكثر سلاسة، والتصويب على الأهداف المتحركة أسهل, وعلى الأرجح سيقل لديك رؤية التنتيعات الصغيرة أو حدوث تمزق في المشاهد الرسومية. كما أن معدلات إطار أعلى مقترنة مع تقنيات G-SYNC مثل  (ULMB) تجعل الأغراض والنصوص أكثر حدة وأسهل في الإدراك في المشاهد السريعة الحركة كما يحدث مع ألعاب الباتل رويال.

كيف استطاعت انفيديا الحصول على تلك الأرقام؟

عملت انفيديا جاهدة للحصول على تلك البراهين حيث استخدمت أكثر من مليون نموذج تم جمعه بواسطة بيانات برنامج GeForce Experience، ومن ثم حللت تلك البيانات. تحليل تلك البيانات اعتمد على مستوى أداء اللاعب في لعبتين مشهورتين من ألعاب الباتل رويال وهما PUBG و Fortnite. وإن كنت ستسأل كيف استطاعت انفيديا أن تحدد مستوى الأداء للاعبين, ركزت انفيديا في بحثها على معدل kill/death وماثلتها مع عدد الساعات التي تلعب في الأسبوع، ثم في النهاية حللت ذلك مع نوع البطاقة ومعدل تحديث الشاشة المستخدم وعلى دقة 1080 بكسل.

الحقيقة المؤكدة قبل خوضي في النتائج أن لعب تلك الألعاب على شاشة بمعدل تحديث 144Hz سيجعل أي لاعب لا يرغب على الإطلاق بالعودة إلى معدل تحديث 60Hz لانها تحقق تجربة لعب سلسة للغاية لا يمكن الاستعناء عنها اليوم في الألعاب التنافسية وسريعة الحركة. على الرغم من ان هذه الدراسة والأبحاث أجرتها انفيديا إلا انها لم تأخذ بعين الاعتبار بطاقات AMD نظراً لاعتمادها على بيانات برنامج GeForce Experience, لذلك قد أكون متحفظ نوعاً ما على ذلك ولكن بالمجمل ما يطرح أمامنا من نتائج هو أمر مثير للاهتمام.

من أحد المعايير الشائعة لأداء اللاعب في العاب Battle Royale هو معدل القتل/الموت. كم مرة قتلت فيها لاعب آخر مقسومة على عدد المرات التي تم قتلك فيها من قبل لاعب آخر. باستخدام بيانات GeForce Experience Highlights لمعرفة معطيات K/D للعبة PUBG و Fortnite…كانت النتائج على الشكل التالي:

في الجدول الأول أعلاه يظهر لنا معدل K/D في لعبة PUBG و Fortnite للاعبين لكل جيل من البطاقات الرسومية. المقارنة جمعت العديد من الاجيال بداية من جيل GTX 600, وتم حساب الزيادة النسبية في معدل القتل/الموت بين كل جيل من أجيال البطاقات الرسومية. وفقاً للنتائج والرسم البياني الظاهر أمامكم, فلقد تبين أن اللاعبين الذين يستخدمون البطاقات الرسومية من سلسلة RTX 20 الجديدة حققوا معدل K/D أعلى بنسبة 53% مقارنة مع لاعبين يستخدمون بطاقات من سلسلة GTX 600 أقدم.

بجانب حقيقة ان اللاعبين المحترفين يفضلون الحصول على قطع هاردوير أفضل إلا أن هناك أسباب اخرى اهم في هذه النتائج التي أظهرتها بيانات اللاعبين, فصحيح أن تحسين مستواك في ألعاب Battle Royale هي مسألة ممارسة ووقت، بالتالي تنظر انفيديا إلى البيانات مستندة على عدد الساعات التي يلعبها اللاعب في الأسبوع. في الجدول المرفق أمامكم في الأسفل نرى أن الثغرة بين مستخدمي بطاقة GTX 1050/Ti ومستخدمي بطاقة GTX 1080/Ti قد توسعت حينما ازدادت ساعات اللعب في الأسبوع، مما يعني أن اللاعبين مع ساعات لعب أكثر يستفيدون بشكل أكبر عند امتلاك معالج رسومي أفضل. هذه البيانات تؤكد كذلك ما ذكرته أبحاث انفيديا وهي أنه كلما ارتفع مستوى المهارة لديك كلاعب، كلما كان أدائك متناغم مع اللعبة.

هذه النتائج توضح الزيادة في معدل K/D عند استخدام شاشات بمعدلات تحديث مرتفعة مع بطاقات رسومية قوية على دقة 1080 بكسل

نتائج توضح زيادة معدل K/D عند اللعب لفترات اطول مع البطاقات الرسومية القوية

الصورة النهائية لهذه النتائج واضحة وهي تخبرنا بانه إن كنت لاعب محترف سوف تحقق نتائج ومعدل K/D ممتاز ولكن هذا الأمر سيزداد بنسبة واضحة إن تم اقترانه ببطاقة رسومية قوية تعطيك معدل إطار مرتفع مع شاشة عرض ذات معدلات تحديث مرتفعة لتكون النتيجة حصولك على نتائج أفضل أمام خصومك في ألعاب الباتل رويال.

مع ذلك قدمت لنا انفيديا نتائج أكثر دقة على صعيد معدلات تحديث الشاشة “كما تشاهد في الصورة أعلاه” وكيف لها تأثير على نتائجك في اللعب. حيث قارنت الفروق التي تحدث في معدل K/D للاعبين الذين يستخدمون البطاقات الرسومية من سلسلة GTX 10 و RTX 20 مع شاشات بمعدلات تحديث 60Hz/144Hz/240Hz على دقة 1080 بكسل. البيانات التي أمامنا أظهرت بأن اللاعبين يستفيدون كليا من البطاقة الرسومية باستخدام شاشة ذات معدل تحديث عالي مثل 144Hz أو أعلى, لان معدلات K/D ارتفعت بشكل أكبر لديهم كما تلاحظون. صحيح أن شراء بطاقات رسومية أكثر قوة سيساعد في تحقيق سلاسة أكبر في اللعب بفضل معدلات الإطار المرتفعة، إلا أن الفائدة الكاملة لشاشات بمعدلات تحديث أعلى تصبح مثيرة للاهتمام حينما يكون معدل تحديث الشاشة قادرا على مجاراة معدل إطار البطاقة وهو ما يمكن أن يحدث مع البطاقات الرسومية القوية القادرة على تحقيق معدلات إطار مرتفع جداً تواكب 144Hz و 240Hz.

لعبة Apex Legends مع RTX 2070 سوف تسمح لك بتحقيق معدل إطار يصل إلى 144FPS عند إعدادات عالية، أما بطاقة RTX 2080 Ti فسوف تضعك عند معدل 200FPS, وتقليل الإعدادات الرسومية سوف يساعدك في الحصول على معدلات إطار أعلى.

لعبة Call of Duty: Black Ops 4 – Blackout مع بطاقة GTX 1660 Ti ستقدم لك معدل إطارات 144FPS مع إعدادات عالية. بطاقة RTX 2060 سوف تساعدك في الحفاظ على معدل إطارات 144FPS على دقة 1080 بكسل مع إعدادات عالية حتى خلال أكثر المشاهد الرسومية تطلباً. أما لتحقيق 240FPS فعليك عندها اختيار بطاقة RTX 2080 أو RTX 2080 Ti لتصل إلى ذلك الرقم الكبير.

لعبة Fortnite تستطيع الوصول لمعدل إطارات 144FPS عند إعدادات عالية مع بطاقة GTX 1660 Ti. ,لتحافظ على معدل إطارات 144FPS دون أي انخفاض فبطاقة RTX 2060 هي الاختيار. أما إن كنت تريد تجاوز حاجز 240FPS فعندها عليك اختيار بطاقة RTX 2080 أو RTX 2080 Ti لتصل إلى ذلك الرقم.

لعبة PUBG ستحتاج إلى بطاقة RTX 2070 لتصل إلى معدل إطار 144FPS على دقة 1080 بكسل مع إعدادات عالية. وللحصول على أعلى معدلات الإطار لهذه اللعبة، عليك عندها الذهاب نحو بطاقة RTX 2080 Ti.

الاكيد أعزائي المتابعين أن حصولك على هاردوير قوي وحتى لو كان الأقوى في العالم لايمكنه أن يكون بديل عن مستواك الضعيف في الألعاب فإن كنت لاعباً سيئاً فستبقى لاعباً سيئاً حتى لو لعبت على أفضل الحواسب بالعالم “حقيقة مؤلمة

ارتفاع معدل الإطارات سيساعدك على زيادة نسبة قتلك لخصومك في الالعاب..حقيقة أم خيال؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة