أخبار عاجلة
Elon Musk يريد وضع أجهزة الكمبيوتر في أدمغتنا -

بطاقات RTX من NVIDIA، البطاقات الوحيدة الجاهزة للجيل الجديد من الألعاب!

بعد إعلان شركة Sony عن دعم جهاز PlayStation 5 لتقنية تتبع الأشعة Ray Tracing، وبعد إعلان Microsoft وتلميحها عن نفس الشئ، وبعد دعم مكتبة DirectX12 لتقنية تتبع الأشعة و الذكاء الاصطناعي، أصبحت بطاقات RTX من NVIDIA البطاقات الوحيدة المؤهلة في السوق للتعامل مع تقنيات رسوم الجيل الجديد من الألعاب.

وفي هذا المقال سنستعرض سويا هذا الأمر.

رسوم لم يسبق لها مثيل مع تتبع الأشعة:

بطاقات RTX تدعم آخر اصدارات DirectX وهي مكتبة DXR وتتبع الأشعة Ray Tracing، بعدما دعمت شركة Microsoft التقنية في مكتبة DirectX 12 من خلال تحديث DirectX Ray، أو ما يسمي اختصارا DXR.

وهو ما تمثل في ألعاب عديدة نزلت بدعم التقنية، أمثال Battlefield V، و Metro Exodus و Shadow Of The Tomb Raider. وحصلنا في تلك الألعاب علي رسوم أفضل من ناحية الاضاءة والظلال والانعكاسات. وعملت هذه الرسوم من خلال مكتبة DXR ووحدات تتبع الأشعة Ray Tracing cores في بطاقات RTX.

5e09a832d8.jpg

099f89052b.jpg

ودون الكثير من الكلام، فان المنافس لا يملك أيا من هذا حاليا! ولم يهتم حتي بدعم مكتبة DXR ولا تتبع الأشعة بأي شكل أو طريقة، وهو عيب خطير في بطاقات رسومية مرتفعة الثمن تأتي بدون دعم إصدار مهم من DirectX!

بينما مع RTX سيتمكن المستخدم من تشغيل مؤثرات تتبع الأشعة في ألعاب مثل Battlefield V و Metro Exodus وShadow Of Tomb Raider و غيرهم .. كي يحصل علي جودة صورة لم يسبق لها مثيل وبأداء جيد.

Battlefield V reflections RTX

أداء عال مع الرسم بالذكاء الاصطناعي:

كما يمكن للمستخدم استغلال قدرات معمارية Turing في الذكاء الاصطناعي في تسريع أداء الألعاب، عن طريق تقنية DLSS الي تستخدم خوارزميات ذكية لرفع دقة عرض اللعبة دون الحاجة الي استهلاك سوي قدر ضئيل من الأداء. وهي تقنية واعدة للغاية وتجدها الآن في ألعاب مثل Final Fantasy 15 وفي Battlefield V و Anthem و Metro Exodus و غيرهم.

ولقد دعمت Microsoft هذه التقنية في مكتبة DirectX 12 مع تحديث الذكاء الاصطناعي Artificial Intelligence والتعلم العميق Machine Learning، وهو الذي يدعم تقنيات تعلم الآلة لتحسين رسوم الألعاب .. ولقد سمت Microsoft التحديث باسم DirectX Machine Learning أو DirectML اختصارا.

b40266a4b2.jpg

ومن خلال هذا التحديث ستتمكن الألعاب من استغلال وحدات الذكاء الاصطناعي الموجودة في بطاقات RTX، لكي تقوم بتحسين وضوح العرض Resolution، كما في تقنية DLSS، أو تحسين تحريك الشخصيات Animation، أو تحسين ذكاء اللعبة الاصطناعي ..الخ.

بمعني آخر فان تقنية DLSS المقدمة من NVIDIA قد صارت جزءا محوريا من مكتبة DirectX 12 الآن.

ولمن لا يعرف، فان تقنية DLSS هي ممانع تعرج جديد يستعمل خوارزميات ذكاء اصطناعية AI Algorithms ليبني صور اللعبة من دقة عرض Resolution صغيرة الي دقة عرض كبيرة. دون فاقد كبير في جودة الصورة! بل وبأداء دقة العرض الصغيرة. مما يعني أنه ممانع التعرج شبه الكامل! الذي يجمع بين الأداء السهل وجودة الصورة القوية.

038aaac7e9.jpg

وقد أوضحت Microsoft هذا الأمر من خلال شراكتها مع NVIDIA، هذا العام. عندما قامت بعمل استعراضات لاستخدام الذكاء الاصطناعي في تعظيم دقة عرض الألعاب Resolution UpScaling، وفي القضاء علي التعرجات Aliasing في الرسم باستخدام الذكاء الاصطناعي أيضا.

مقارنة بين تعظيم الصورة بدون الذكاء الاصطناعي (الي اليمين) وباستخدام الذكاء الاصطناعي من خلال DirectML (الي اليسار)، لاحظ فارق الوضوح

مع استخدام الذكاء الاصطناعي (اقصي اليمين) فان التعرجات في الرسوم تكون أقل .. 

مع استخدام الذكاء الاصطناعي (اقصي اليمين) فان التعرجات في الرسوم تكون أقل .. 

أكبر دعم للشاشات ذات العرض السلس:

وتتيح لك بطاقات RTX تشغيل أي شاشة سواء كانت FreeSync أو G-Sync أو G-Sync Ultimate. وتلك الأخيرة بالذات مهمة للغاية، فهي الوحيدة حاليا التي تمنح المستخدم القدرة علي تشغيل السطوع العالي HDR في الألعاب بدرجات سطوع 1000 شمعة/nits مع الحصول علي لون أسود حقيقي ومع الحصول علي أقصي مدي كامل للعرض المتغير Variable Refresh Rate من الصفر الي أقصي قيمة متاحة (1Hz – 240Hz).

ترسانة مؤثرات الرسوم الاضافية:

ولا تزال NVIDIA تملك مؤثرات GameWorks، والتي تحسن من رسوم الألعاب في جوانب الظلال مثل HFTS و VXAO و محاكاة الشعر والفرو HairWorks و المياه WaveWorks، والعشب TurfWorks ومحاكاة الدخان والشظايا من خلال PhysX و FleX. وأغلب هذه التقنيات حصري علي بطاقات NVIDIA، والجزء غير الحصري يعمل بشكل أفضل علي بطاقات NVIDIA.

6487558ed3.jpg

أقوي دعم لألعاب الواقعية الافتراضية:

كما تتيح لك بطاقة NVIDIA الوصول الي كل تقنيات مكتبة VRWorks .. التي تسرع أداء تطبيقات وألعاب الواقعية الافتراضية VR،  وأغلب هذه التقنيات غير موجودة سوي لدي NVIDIA، وبفضل هذا الدعم فان أداء تلك التطبيقات والألعاب هو الأفضل فقط عند NVIDIA.

 

 

استخراج أداء أعلي من المشاهد الثابتة:

ولدي بطاقات RTX تقنية جديدة من NVIDIA تسرع الأداء باسم الرسم المتغير Variable Rate Shading وتختص برفع أداء اللعبة في المشاهد الثابتة عن طريق اختصار الرسم المبذول بما لا يضر بجودة الصورة. وهي مدعومة بالفعل في لعبة Wolfenstien 2. وستستخدم أيضا في عدد من العاب الواقعية الافتراضية VR.

ولقد دعمت Microsoft هذه التقنية في آخر اصدار من مكتبة DirectX 12 ..وأطلقت الشركة عليها نفس الاسم Variable Rate Shading أو VRS اختصارا.

ويختص معدل الرسم المتغير بتقليل العمليات الحسابية علي الرسوم الثابتة في المشاهد .. فبدلا من أن يضيع المعالج الرسومي وقته في عمل عمليات حسابية معقدة علي أجزاء ثابتة من المشهد، مثل حائطا أو سماء، فانه يختصر من رسم تلك الأجزاء، ويقوم بتركيز جهده علي الأجزاء التي تتغير في المشهد. فهي التي تحتاج عمليات حسابية معقدة.

الأجزاء الملونة بالأصفر والبنفسجي في المشهد تخضع لعمليات حسابية أقل تعقيدا لأنها شبه ثابتة (الطريق شبه ثابت) .. 

 المربعات الصفراء والخضراء تخضع لعمليات حسابية أقل لأنها ثابتة في المشهد (الطريق لا يتغير) .. 

وبسبب الاختصار في العمليات الحسابية علي الأجزاء الثابتة في المشاهد، فان البطاقة الرسومية تحصل علي أداء أعلي في تلك المشاهد، دون التضحية بجودة الصورة أو التأثير بالسلب علي جودة الرسوم. تقول Microsoft أن نسبة الزيادة في الأداء قد تصل الي 20%.

 

ولقد دعمت بطاقات RTX معدل الرسم المتغير منذ اليوم الأول لاطلاقها، ولقد أصدرتها مع لعبة Wolfenstein 2 أيضا. قبل أن تلتقطها Microsoft وتدمجها في مكتبة DirectX 12 .. وتعلن أن الكثير من المحركات الرسومية وألألعاب سوف يدعمون هذه التقنية مستقبلا. بدءا من لعبة The Division 2.

التصوير الحر أثناء اللعب:

ولدي NVIDIA عدد من الخدمات التي تقدمها للمستخدم لتحسين تجربة استخدامه للألعاب، مثل خدمات التصوير من خلال مكتبة Ansel وفيها يستطيع اللاعب توقيف اللعبة فورا و الطيران الحر في بيئة اللعبة دون التقيد بمنظور رؤية بطل اللعبة، وهي مزية هامة تمكن اللاعب من فحص ومشاهدة تفاصيل اللعبة عن قرب، والاطلاع علي اماكن ربما لم يكن يستطيع الوصول اليها باستخدام امكانيات اللعب المتاحة، وهي امكانية مفيدة لمن يرغبون في معرفة كيف يصمم المطور لعبته. وليس هناك اجمل من التجول في عالم Witcher 3 مثلا بالة التصوير الحرة والسفر الي اخر الخريطة ومشاهدة كل التفاصيل ثم العودة الي بطل اللعبة في لحظة! أو حتي التجول بطريقة بانورامية في المشاهد الدرامية دون قطع سير اللعبة!

Free Camera

التقاط صور ذات دقات جنونية بالذكاء الاصطناعي!

كما تتيح Ansel أيضا للاعب امكانية ايقاف اللعبة والتقاط الصور من أي زاوية يرغب بها! و حتي لو تكن اللعبة تعمل علي هذه الدقات العالية، يمكن للاعب ايقاف اللعبة، ضبط بؤرة وزاوية التصوير، ثم اعطاء الأمر لـ Ansel كي تلتقط الصورة بدقات جنونية تصل الي 64000×36000 أي ما يعادل 64K! وهو ما يعني أن اي لاعب اصبح بامكانه الحصول علي صور بأعلي جودة رسومية بأعلي وأوسع دقة وضوح للعرض علي أي شاشة في المستقبل! بل إن ِAnsel تتيح لك رفع دقة الصور من خلال الذكاء الاصطناعي AI حصريا علي بطاقات RTX الي دقة عرض 8K في 200 لعبة، وتتيح التقاط الصور وتعديل ألوانها باضافة مرشحات ألوان color filters خاصة، بل والتعديل علي الصور باضافة خلفيات جديدة كليا!  وفوق كل ذلك التقاط الصور بزوايا دائرية 360 درجة أو بتقنية 3D.

Ansel Super Resolution

تعديل رسوم اللعبة في التو واللحظة:

كما يتمكن المستخدم من خلال مكتبة Ansel من تعديل رسوم اللعبة للحصول علي مؤثرات اخراجية Post Process تغير من الوان اللعبة، كأن تضيف المزيد من السطوع علي الانوار، او تزيد من تشبع الوان معينة، او تضفي صبغة ابيض واسود علي المشاهد، او تحسن من اللون الازرق.. الخ. وبضغطة بضعة ازرار يمكنك تطبيق هذه التعديلات فورا من داخل اللعبة ورؤية تاثيرها في التو واللحظة، ويمكنك ايضا الغاؤها في التو واللحظة. وهو الامر الذي يزيد من مرونة التعامل مع تعديلات المؤثرات الاخراجية علي الجودة الرسومية. ويجعل اختبارها أمرا سهلا.

بل أن اللاعب بامكانه اضافة مؤثرات اخراجية كاملة جديدة علي اللعبة، مثل بؤرة التصوير Depth Of Field، و ضباب الحركة Motion Blur، يمكنك أيضا زيادة تفاصيل الخامات عن طريق استعمال مرشحات تحسين حادة  Sharpen Filters، ومع القدرة علي تعديل ألوان اللعبة، يعطي كل هذا قبلة حياة جديدة للألعاب القديمة، وهي مزية هائلة لا تتوفر سوي لدي ِAnsel من خلال خاصية تسمي الرسم الحر FreeStyle.

Ansel FreeStyle

أقوي سرعة في بث الألعاب:

وفوق كل هذا فان بطاقات RTX لديها أقوي معالجات ضغط البث Encoding لبث الألعاب أثناء اللعب عبر الشبكة الدولية Internet Streaming عبر مواقع مثل Twitch و YouTube، وبسلاسة ودون انخفاض ملحوظ في اداء اللعبة. و جودة بطاقات RTX تتفوق علي جودة المعالجات المركزية CPU، وبأداء أسرع كثيرا. كما أنها الأفضل في الصناعة كلها، متفوقة بقدر كبير علي ما لدي AMD.

مع بطاقات RTX يمكن للمستخدم حقا الارتياح عند شراء بطاقة عالية، وهو يعلم ان بطاقته تدعم كافة تحديثات مكتبة DirectX 12 اضافة الي دعم كل أنواع الشاشات، اضافة الي تقنيات رسوم المستقبل متمثلة في تتبع الأشعة Ray Tracing وفوق كل ذلك كل خصائص دعم تجربة اللعب متثملة في مكتبة Ansel و GameWorks. مع أقوي دعم لتطبيقات الواقعية الافتراضية VR.

وكل هذا يجعل بطاقات RTX البطاقات الوحيدة حاليا التي تدعم بشكل كامل ألعاب جيل المنصات المنزلية الجديدة متمثلة في PS5 و جهاز Xbox القادم.

 

 



بطاقات RTX من NVIDIA، البطاقات الوحيدة الجاهزة للجيل الجديد من الألعاب!

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة