الأجهزة المجددة: فيمّ تختلف عن الأجهزة الجديدة وما يجب أن تعلمه قبل شرائها

الأجهزة المجددة: فيمّ تختلف عن الأجهزة الجديدة وما يجب أن تعلمه قبل شرائها
الأجهزة المجددة: فيمّ تختلف عن الأجهزة الجديدة وما يجب أن تعلمه قبل شرائها

يشتري المستهلك الأجهزة الإلكترونية في ثلاث حالات: جديدة ومستعملة ومجددة، ومن الاسم يتضح أن الأجهزة المجددة كانت في وقت ما مستعملة ثم صارت جديدة.. سنتناول هنا كيف يحدث ذلك، وما تريد معرفته حول شراء جهاز مجدد.

ما هي الأجهزة المجددة؟

قد يُرجع المستخدم جهازه بعد الاستعمال إلى الشركة المصنعة في حالتين: بعد اكتشاف خلل كأحد صلاحيات الضمان أو لاستبداله بإصدار أحدث مع دفع فرق السعر كجزء من برامج الاستبدال، ولا تتخلص الشركة من الأجهزة التي عادت إليها حيث تقوم بمعاينتها بدقة كبيرة والتخلص مما بها من خلل لإعادة بيعها تحت اسم “الأجهزة المجددة”.

ليست الشركات المُصنعة فقط، بل توجد شركات متخصصة في تصليح وتجديد الأجهزة المجددة وبيعها تحت اسم الأجهزة المجددة، وتكون هذه الشركات عادة معتمدة من الشركات المصنعة، ومع ذلك يدور جدل كبير حول جودة الأجهزة المجددة من الشركات غير المصنعة، لذا سنستثنيها من حديثنا.

سياسة الشركات في التجديد

أحد أهم الأمور الذي يجب البحث عنها بخصوص الأجهزة المجددة من الشركات المصنعة هو مضمون عملية التجديد والضمانات المقدمة مع الأجهزة، فإذا نظرنا إلى أجهزة آبل المجددة على سبيل المثال، نجد أنها تقوم بإجراء معاينة صارمة للأجهزة ثم تستبدل الأجزاء التالفة بنفس الأجزاء المستخدمة في الأجهزة الجديدة، وفي كل الأحوال يتم تجديد الهياكل والبطاريات، وهو ما قد يختلف قليلا بالنسبة للمصنعين الآخرين، بينما يشترك المصنعين في إعادة تثبيت أنظمة التشغيل الأصلية والبرمجيات المثبتة مسبقا.



تأتي مع الأجهزة المجددة نفس الإكسسوارات التي تأتي مع الأجهزة الجديدة، لكن يختلف شكل التغليف عادة، حيث يشار على الصندوق بأن الجهاز مجدد.

وعادة ما تكون فترة الضمان مثل فترة ضمان الأجهزة الجديدة، إذا كنت قد اشتريت المنتج مباشرة من الشركة المصنعة، وبالتالي توقع أن توفر سامسونج وآبل فترة ضمان حتى عام من الشراء، مع العلم أن بشراء الأجهزة المجددة من تجار التجزئة لا يسري عليها ضمان الشركات عادة، في حين قد تتمتع بضمان الاسترجاع خلال أيام والذي تتميز به متاجر التجزئة.

لماذا قد أشتري جهاز مجدد؟

السعر، حيث تتوفر الأجهزة المجددة بسعر أقل من الأجهزة الجديدة رغم تقارب جودة التصنيع (بالنسبة للأجهزة المجددة من قبل الشركات المصنعة) ما يجعل الأجهزة المجددة خيار اقتصادي قيم لكن هذا يعتمد على سياسة التجديد، وبالنسبة لأجهزة آبل وسامسونج تجد سعر الأجهزة المحمولة (مثل الهواتف والتابلت والحواسب) أقل بمتوسط 15% وترتفع النسبة بالنسبة لأجهزة المنزل مثل التلفزيون.

من أين أشتري الأجهزة المجددة؟

ينصح دائما بشراء الأجهزة المجددة من المتاجر الرسمية، مثل متاجر آبل وسامسونج، كما وتقدم متاجر عالمية مثل أمازون أجهزة مجددة بأسعار أقل، لكن كما ذكرنا فإن الضمان يختلف عن ضمان الشركات، هذا مع العلم أنه يشار للأجهزة المجددة باسم “Refurbished”.

اعلان



اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق معالج هواتف آيفون 2019 سيكون بتقنية 7 نانومتر أيضاً
التالى اقتراح اسماء شركات برمجة