أخبار عاجلة
تقنية النانو تحدث ثورة في مجال الطاقة -
«فيسبوك» يضيف ميزة لـ«المتوفين» -

كيف تشتري هاتفاً في الجمعة البيضاء Black Friday 2018 ؟ | الجزء الأول

كيف تشتري هاتفاً في الجمعة البيضاء Black Friday 2018 ؟ | الجزء الأول
كيف تشتري هاتفاً في الجمعة البيضاء Black Friday 2018 ؟ | الجزء الأول

أصبحنا على بُعد أيام من بداية خصومات Black Friday أو الجمعة البيضاء حيث سيوافق هذا العام يوم الجمعة المقبلة 23 نوفمبر, ومع هذا الكم الكبير من الخصومات على مختلف المنتجات في هذا اليوم, سيكون بالتأكيد هو اليوم الأفضل لشرائك لهاتف جديد إذا ما كنت تفكر في الترقية حالياً. ولكن كيف تشتري هاتفك؟ وأي إمكانيات ومميزات يجب أن تبحث عنها حتي يعيش هاتفك للعامين أو الثلاثة أعوام المقبلة فلا أحد يغير هاتف كل عام ؟ وللإجابة على تلك الأسئلة قررنا أن نقدم لكم سلسلة مقالاتنا حول كيف تشتري هاتفاً في الجمعة البيضاء Black Friday والتي سنقدم لكم فيها أهم النصائح حول شراء هاتفكم الجديد وترشيحاتنا في مختلف الفئات السعرية في عدد من المقالات المختلفة.

إذاً كيف تشتري هاتفاً في الجمعة البيضاء Black Friday 2018؟

أول خطوة يجب أن تقوم بها هو تحديد ميزانيتك مهما كانت الفئة السعرية التي تستهدفها وأقصد هنا تحديد ميزانيتك بناء على أسعار الهواتف قبل التخفيضات.

ثاني نقطة وهي الأهم في رأي, يجب عليك تحديد أكثر من هاتف متقاربين في الأداء والمواصفات فأنت لا تدري أي هاتف سيكون به تخفيض كما ينبغي ألا تجر وراء أراء البائعين وإغراءات الخصومات فكل ما يهم البائعين في هذا اليوم هو بيع بضائعهم ليحققوا أكبر المكاسب وليس توفير هاتف يربي احتياجاتك ويصمد معك للفترة المقبلة.

ثالث نقطة المواصفات:

كون أننا أصبحنا في عام 2018 والذي شهد تطور ملحوظ في تطبيقات الهواتف الذكية واحتياجها بصورة أكبر لموارد الهاتف على عكس السنوات الماضية ولعل ألعاب مثل PUBG, Fortnite و Asphalt 9 خير مثال على ذلك أصبح من الضروري البحث عن مواصفات دُنيا لقيام هاتفك بالمهام دون وجود أي مشاكل.



  • المعالج: المعالج هو من أهم النقاط الأساسية التي يجب أن تهتم بها في هاتفك الجديد وننصحك بألا يقل معالج هاتفك عن معالج كوالكوم Snapdragon 636, هواوي Kirin 710, سامسونج Exynos 7885, ميديا تك Helio P60. تلك المعالجات ليست جميعها متساوي في الأداء بل كلٌ متميز في نقطة على الآخر ولكن جميعهم يقدمون الحد الأدنى من الأداء اللازم لتستمتع بتجربة سلسة مع الأخذ في الاعتبار المعالجات الرسومية المدمجة بهم.
  • الذاكرة العشوائية: في نظام الاندرويد ومنذ طرحه منذ سنوات لعبت الذاكرة العشوائية جزء مهم في سرعة الهواتف المختلفة وسلاسة تجربتها لذا ننصحك بألا تقل ذاكرة هاتفك الذكي المقبل عن 4 جيجابايت حتى لا تعاني سريعاً من بطء هاتفك مع الزيادة المستمرة للتطبيقات في استغلال الذاكرة العشوائية والذي اصبح يتنامى بسرعة.
  • ذاكرة التخزين الداخلية: مع وصولنا لعام 2018 تضاعفت أحجام التطبيقات والصور ومقاطع الفيديو وهو ما يستلزم مساحة تخزينية كبيرة لذا ابتعد كل البُعد عن الهواتف ذات ذاكرة تخزين داخلية 16 جيجابايت نهائياً فأصحاب تلك الهواتف يعانون أشد المعاناة الآن كما لا تفكر بتعويض تلك المساحة الصغيرة عن طريق بطاقات الذكرة الخارجية لأنها لن تشغل معظم التطبيقات والألعاب.

وننصحك بأن تبحث عن هاتف بذاكرة تخزين داخلية 64 جيجابايت حتي تضمن البُعد عن أي معاناة خلال فترة استخدامك للهاتف, إذا لم تسمح لك ميزانيتك بهذا الحجم فيمكنك اختيار حجم 32 جيجابايت واستخدام بطاقة تخزين داخلية بسعة 16 جيجابايت.

  • الشاشة: لتستمع بمواصفات هاتفك السابقة يجب أن تتوفر في هاتفك شاشة جيدة بحد أدني من المواصفات. بادر أن تكون شاشة هاتفك بدقة FHD+ على الأقل بدقة 2200×1080 بيكسل, أن تكون كثافة البيكسل 390 بيكسل في البوصة وأن تكون بالأبعاد الجديدة 18:9 على الأقل. بالتأكيد لن ننصحك بحجم شاشة معين فهو أمر يختلف من مستخدم إلى آخر.

بالتأكيد في الفئات الاقتصادية والمتوسطة سيكون من الصعب الحصول على شاشة من نوع OLED لإنك ستضطر للاستغناء عن نقاط أخري في الهاتف لذا إذا كنت تفكر في هاتف بشاشة OLED تأكد من دقتها ومن باقي مواصفات الهاتف دون ذلك فالخيار غالباً سيقع على شاشة IPS LCD.

  • الكاميرا: لا توجد مواصفات يمكن أن نحددها كمواصفات دنيا للكاميرا فهي تعتمد على الكثير من العوامل المجمعة معاً ولكن على كل حال يجب أن تأخذ بعض الأمور في الاعتبار مثل:
  1. لا تنخدع بعدد الميجابيكسل فليس شرطاً أنه كلما زاد العدد زادت الجودة هذه خرافة.
  2. تأكد من أن الكاميرا مدعومة بالذكاء الاصطناعي فهو أصبح مهم جداً ويعوض في الكثير من الأحيان مواصفات الكاميرا الضعيفة.
  3. يجب ألا تقل فتحة العدسة الرئيسية عن f/2.0 لتحصل على إضاءة جيدة (كلما قل الرقم كلما كبرة فتحة العدسة) ولكن أيضاً ليس شرطاً أنه كلما زاد حجم فتحة العدسة ازدادت جودة الكاميرا.
  4. ابحث على الانترنت عن صور ملتقطة بكاميرا الهاتف الذي تفكر في شراءه في مختلف الأوضاع والأنماط وقارنها مع صور الهواتف الأخرى التي تفاضل بينهم.
  5. لا تعتمد فقط على أداء الكاميرا في النهار فالشمس لا تسطع خلال الأربعة وعشرون ساعة جميعاً.
  • النظام: من النقاط الذي يغفل عنها الكثيرون عند شراء هاتفاً جديد هو نظام الهاتف إذا كان اندرويد وهو في رأي إخفاق كبير حيث أنه من أهم النقاط التي يجب أخذها في الاعتبار عند التفضيل بين هاتف وآخر. إذا كنت تستهدف هاتف في الفئة الاقتصادية أو حتي في المتوسطة الاقتصادية في رأي أحسن تجربة ستحصل عليها هي تجربة Android One حيث أن هذا الإصدار من الاندرويد يعتبر “خام” وخالي من أي تعديلات أو واجهات للشركة المطورة للهاتف كما أنه يضمن لك سرعة وصول تحديثات النظام.

ولكن إذا كنت تفضل واجهة الشركة التي ستشتري منها هاتفك أو لا ترغب في الحصول على هاتف بنظام اندرويد “خام” فتأكد على الأقل أن هاتفك يعمل بنظام Android Oreo بإصدار رقم 8.1.

  • دعم Root و Custom Roms: بالتأكيد عند شرائك لهاتف اندرويد فأنت تعلم أنه في الغلب سينقطع دعم الشركة عن حصول هاتفك لتحديثات النظام بعد عامين على الأرجح وهو ما قد يجعلك تفكر في استخدام Custom Rom أو الحصول على صلاحيات Root لتحصل على أحدث المميزات التي لم تمنحها الشركة لهاتفك أو لتجرب واجهات شركات أخرى, إذا كنت تفكر في خطوة كتلك يجب أن تدرك حينها أن بعض الشركات هواتفها لا تدعم هذه الأشياء مثل هواوي, شاومي, أوبو وبعض الشركات الأخرى لذا تحقق من دعم هاتفك قبل شراءه.
  • ملحقات الهاتف: يجب أن تتأكد من ملحقات الهاتف الذي تشتريه فبعض الهواتف لا تأتي معها سماعات وأخري تتوافر معها سماعات ولكن ليس بها مخرج 3.5 مم بينما توجد هواتف تدعم الشحن السريع ولكن الشاحن الذي يتوفر في علبة الهاتف لا يدعم تلك التقنية.
  • رقم موديل الهاتف: توفر الكثير من الشركات عدة إصدارات من نفس الهاتف ولكن بأرقام موديل مختلفة بعضها مغلق على مزود خدمة اتصالات شبكية معينة وأخري بمكونات مختلفة مثل هواتف سامسونج من الفئة العليا التي تتوافر في الولايات المتحدة والصين بمعالجات Snapdragon بينما النسخة العالمية بمعالج Exynos, لذا تأكد من ان الهاتف ليس مغلق على مزود للخدمة أو بمواصفات مختلفة قد تسبب لك مشكلة عند البحث عن قطع غيار.

هل تشتري هاتف iPhone مستخدم أو منذ عدة سنوات ؟

يفكر الكثير من المستخدمين في شراء هواتف iPhone مستخدمه من قبل أو جديدة ولكنها طرحت منذ سنوات كبديل لشراء هاتف جديد في الفئة المتوسطة كونه سيقدم أداء جيد ومستقر ولن تشغل بالك بالكثير من النقاط الأخرى وتضمن الحصول على عدد من التحديثات القادمة أو لأنك تفضل نظام iOS بكل بساطة. برغم من عدم اقتناعي بتلك الفكرة إلا إنني أنصح هؤلاء الذي يفضلون هذا الخيار بالابتعاد عن أي iPhone بذاكرة تخزينية 16 جيجابايت وبالابتعاد أيضاً عن هاتف iPhone 6 بإصدارته المختلفة حيث يعاني من مشكلة في سماعة المكالمات تظهر بعد سنوات من استخدامه كما أن نسخة Plus من الهاتف تتعرض لمشكلة الانحناء في جسم الهاتف. وبصورة عامة لا أنصح بشراء هاتف iPhone أقدم من iPhone 8.

وبعد أن أخبارناكم بكيف تشتري هاتفاً في الجمعة البيضاء أو Black Friday انتظروا ترشيحاتنا في مختلف الفئات السعرية والتي سنحدث بيها هذا الموضوع فور نشرها كما ستجدونها على الموقع وحساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى لماذا لدى جوجل غطاء يتسع لخمسة هواتف بكسل 3؟