أخبار عاجلة
آبل تستعين بغريمتها لمواجهة "الوحوش الصينية" -
الاستعداد للعيش على سطح المريخ -
«يوتيوب» يحذف 58 مليون فيديو -
مقارنة: ميت بوك X برو |ضد| ماك بوك برو -
ساعة Fitbit Versa أو ساعة Fitbit Ionic ؟ -
فيديو| “CARBONARA” قلم رصاص من ألياف الكربون -
مبيعات Nintendo Switch تتجاوز 6 مليون وحدة في اليابان -

مراجعة FIFA 19

في كل عام في هذا التوقيت بالذات ينتظر عشاق كرة القدم من جميع أنحاء العالم الجزء الجديد من لعبة FIFA مع توقعات بتحسينات علي صعيد أسلوب اللعب والرسوميات وايضاً اضافة المزيد من المرح لطور الألتميت تيم الأكثر شعبية في اللعبة وفي وقت مبكر من الشهر الماضي أصدرت EA الديمو الخاص باللعبة والذي رفع من سقف توقعات اللاعبين حيث كان الديمو مبشراً للغاية خصوصاً علي صعيد الجيم بلاي لكن ماذا قدمت لنا FIFA 19 في الإصدار النهائي ؟ وهل كانت بالفعل علي قدر التوقعات ؟ هذا ما سنتعرف عليه من خلال مراجعتنا للعبة .

FIFA 19
مراجعة عرب هاردوير لـ FIFA 19

اسلوب اللعب

ربما كان أبزر ما يميز سلسة FIFA في الأعوام الأخيرة أنها تمتلك أسلوب لعب سلس ومتنوع حيث يمكنك ان تشاهد الكرة تدخل الشباك بطريقة جديدة في كل مرة تقوم بها بلعب اللعبة ولكن منذ إصدار FIFA 17 الكارثي واللعبة تأخد منحني سئ علي صعيد أسلوب اللعب الذي اصبح لا يعتمد الأ علي كرات بعينها حيث أصبحنا نشاهد نفس الأهداف في كل مباراه .

في إصدارة هذا العام لم يتغير الأمر كثيراً حيث لم تشفع الاضافات التي قامت بها الشركة علي أسلوب اللعب من توفير هذا النمط الذي أقصدة من التنوع في تسجيل الأهداف , فعلي سبيل المثال أحد الاضافات الكبرى هذا العام طريقة تسديد الكرات الجديدة Timed Finishing أو توقيت إنهاء الهجمات الذي كانت كارثيه في تجربتنا للعبة يحث لا يوجد أي معايير حقيقة لهذه الاضافة فمن الممكن ان تحصل علي توقيت مثالي للتصويب والكرة ايضاً لا تدخل الشباك , كما انها سببت لي العديد من المشاكل في الكرات الرأسية و خصوصاً في أطوار اللعب عبر االشبكة .

FIFA 19
FIFA 19

اللعبة الأن أصبحت لا تعتمد علي اللاعبون اصحاب السرعات العالية , لا أعلم ربما تكون هذه ميزه للبعض وللبعض الأخر لا , وعلي الرغم انها تبدو غير واقعية الا أنها أعطت لكثير من اللاعبين أصحاب السرعات البطيئة قيمة حيث كان يتم تجاهل اللاعبين أصحاب السرعات البطيئة في نسخ FIFA السابقة طيلة العام  .

من ناحية أخري لا أفهم ماهو سر تغيير EA المستمر لأزرار التحكم , علي سبيل المثال في جزء العام الماضي كان الضغط علي زر التصويب ( مربع ) مرتين يمنحك تسديدة أرضية زاحفة Driven Shot ومع جزء هذا العام تغير الزر ليصبح بدلاً منه خاصية الـ Timed Finishing الجديدة , ووهذا هو نفس ما حدث مع No Touch Dribbling الذي تم اضافتة في FIFA 16 ثم عادت الشركة لتغير الزر الخاص بها في جزء عام 2018! انا لا أمانع الاضافات الجديدة بالطبع ولكن اذا كان هذا علي حساب ما تعود عليه اللاعبين لمدة سنتين فالبتالي من الأفضل عدم اضافتها .

اذا تحدثنا قليلاً عن أيجابيات أسلوب اللعب فسنتحدث عن التكتيكات الديناميكية Dynamic Tactics وهي واحدة من أهم وأفضل الاضافات في جزء هذا العام حيث وفرت خيارات اكبر في طرق اعداد الخطه وتغييرها اثناء المباره بسهولة فعلي سبيل المثال يمكنك تغير خطة اللعب اثناء المباره بمجرد التنقل بين Tactics المتخلفة حيث يمكنك تعين خطة مختلفة لكل وضع فمثلاً اذا كنت في وضع Ultra Attacking يمكنك تعين الخطة 433 وتعين الخطة 422 في وضع  Defensive وبمجرد التنقل بينهم يتم تغير الخطة , هي اضافة جيدة علي الرغم من أنها لم تكن في صميم أسلوب اللعب .

الجيم بلاي لم يكن بالمستوي المطلوب

الحراس في اللعبة اصبحوا أكثر ذكاءاً جنب الي جنب مع اضافة الكثير من ” الانيمشين ” للحراس حيث يقومون الأن بالعديد من الحركات الأكروباتية , علي كل حال تسجيل الأهداف هذا العام ليس بالأمر السهل خصوصاً امام الحراس أصحاب التقييم العالي , ربما العيب الوحيد في هذا الجزء هو طريقة لعب ضربات المرمي الجديده والذي حتي الان تعتبر اضافة غير مفهومة .

أطوار اللعب

أبرز ما يميز FIFA هو التنوع الكبير في أطوار اللعب سواء أطوار اللعب الفردي او عبر الشبكة وفي جزء هذا العام قدمت لنا اللعبة العديد من أطوار اللعب حيث أصبحت اللعبة تحتوي علي أطوار أكثر من اي وقت مضي .

دوري ابطال اوربا كان اضافة قوية للعبة

طور الـ Kick-Off الجديد كان رائعاً وملئ بالحماس ويعتبر واحد من أهم الاضافات علي نسخة هذا العام , ربما يعيبة انة لا يمكنك لعب تلك الأطوار عبر الشبكة علي الرغم من ذلك قدم لنا الطور تجربة لعب ممتعة بالاخص نمط No Rules الذي سيكون النوع المفضل للكثيرين من اللاعبين فهذا النوع من المباريات كما موضح من خلاله أسمه لا يحمل أي قوانين بإمكانك اللعب بوحشية فلا يوجد تسلل أو مخالفات ستحتسب ضدك , كانت المباريات من هذا النوع شبة معركة واضافت بعض الحماس , نعم هي اضافة غير و اقعية لكنها تغيير عن المعتاد وفي الحقيقة أعجبتنا بشدة , ايضاً نمط Survival Mode كان مميزاً فعندما تسجل هدف يتم حذف لاعب من لاعبي الفريق المسجل للهدف حتي يصل الأمر انك تلعب بـ 2 ضد 2 في هذا المستطيل الأخضر الكبير وكذلك نمط Long Range حيث تكون قواعد هذا النوع من المباريات بسيطة للغاية أي هدف من داخل منطقة الجزاء سيحسب بهدف واحد فقط، بينما أي هدف من خارج المنطقة سيحسب بهدفين والفائز بالطبع سيكون صاحب عدد الأهداف الأكثر بالمباراة بالاضافة الي انة يمكنك خوض مباراة ضد أصدقائك في إحدى نهائيات أشهر البطولات من خلال نمط Cup Finals من ضمنها “دوري أبطال أوروبا” و “الدوري الأوروبي” أو حتى نهائي “كأس الاتحاد الإنجليزي” وستوفر لك من بداية المباراة وحتى نهاية الملابس الرسمية للأندية والملاعب الرسمية وأيضا الكرة الرسمية والأجواء العامة المصاحبة لتلك النهائيات التي تضيف إثارة كبيرة للمباراة وكان في الأجزاء السابقة لا يمكنك فعل ذلك الا من خلال البطولات الرسمية او طور المهنة عندما تصل الي مباراه نهائية .

طور المهنة Career Mode لم يحصل علي الكثير من الاضافات لكن مع الحصول علي حقوق دوري الأبطال والدوري الاسباني بشكل كامل أصبح الطور في هذا العام أفضل واقوي من اي وقت مضي في تاريخ السلسة  حيث أتي الطور مع تكامل شامل لدوري الأبطال حيث دمج دوري أبطال اوربا و الدوري الأوروبي وكأس السوبر الأوربي بشكل كامل في طور المهنة سوف ترى لوحات الأعلانات ولوحة البث الأصلية وشارات الأكمام وحتي القواعد التي تسمح بإجراء استبدال رابع في الوقت الإضافي التي ستجعلك ستعيش تجربة حقيقة للبطولات الأوربية جنب الي جنب مع ترخيص كامل ايضاً للدوري الانجليزي والاسباني , واضافة الدوري الصيني لأول مرة .



طور المهنة لم يشهد اي تغييرات تذكر!

ايضاً من ضمن الاضافات التي أعجبتني علي المستوي الشخصي هي اضافة مستوى الصعوبة Ultimate إلى طور المهنة حيث لم تكن  لم تكن متوفرة في السابق إلا في طور Ultimate Team ومع هذه الاضافة أعطت اللعبة تحدياً جديداً للاعبين أصحاب الخبرة .

طور Online Seasons مع إهتمام اللاعبين بطور الالتميت تيم بشكل كبير ظل ذا الطور المسكين يعاني خلال السنوات الاخيرة من اللعبة واستمرت هذه المعاناه في جزء العام الحالي حيث لم يشهد الطور اي اضافات او تعديلات تجعل اللاعبين مهتمين بالعودة اليه , الطور لا يقدم اي اغراء للغوض في منافساتة ولكنة يظل واحد من أهم الأطوار في اللعبة .

طور الـ Pro Clubs واحد من ضحايا الالتميت تيم ايضاً لم يشهد هذا العام اي تغيير يذكر , تقريباً للمرة الأولي منذ ان صدر الطور لا تقوم الشركة باي تعديل حتي لم تضف الشركة قصة شعر وحيدة في هذا العام بقي الطور علي حالة من العام الماضي , ربما طور الأندية المحترفة مرشحاً في المستقبل ان يكون له مكان ضمن بطولات الـ eSports فهو مهيئاً بالكامل لمثل هذا النوع من المسابقات لكن السؤال متي تهتم EA به مثل الألتميت تيم ؟

The Journey

طور القصة The Journey وبدون أي حرق قدم الطور تجربة ممتعة هذا العام كما عودنا  , كلنا نعلم ان هذا الجزء هو نهاية لثلاثية وقصة أليكس هانتر ولن اتحدث هنا عن أحداث او تفاصيل كما ذكرت حتي لا أحرق عليكم ولكن في جزء هذا العام أعجبنا امكانية الاختيار ما بين ثلاثة شخصيات للعب وهذه الشخصيات هي ” أليكس هانتر ” بالطبع واخته الذي تم تقديمها في الجزء السابق ” كيم هانتر ” بالاضافة لصديقه ” داني وليماز ” ولكل منهم رحلة خاصة بهم من خلال مشوارهم في عالم الساحرة المستديرة ستكتشفها بنفسك .

الأجواء الكلاسيكة في طور القصة

طور Ultimate Team شهد الطور تغيير شامل علي نظام Online Season والذي أستبدل بطور Division Rivals الذي يعد حالياً من أهم أطوار اللعبة حيث أن في بداية تجربتك لهذا النمط ستخوض بعض من المباريات لقياس مستواك في اللعبة وكلما زاد مستواك كلما انتقلت إلى تصنيف أعلي وأصبحت تواجه خصوم أقوي , بعد نهاية كل مباراة تخوضها في Division Rivals على مدار الأسبوع ستحصل على نقاط وفي نهاية كل أسبوع سيكون بإمكانك الاختيار بين مجموعة من الجوائز والمكافئات علي حسب تصنيفك وبالطبع كلما زاد تصنيفك بهذا النمط كلما زادت المكافئات وبصراحة كانت المكافئات المقدمة من هذا الطور جيدة حتي اذا لم تحصل علي تصنيف جيد فمازال بامكانك الحصول علي مكافئات جيدة يمكنك من خلالها تطوير ناديك وشراء لاعبين أفضل .

ويعد طور Division Rivals الطريقة الجديدة للتأهل لرابطة نهاية الأسبوع FUT Champions حيث يتوجب عليك جمع 2000 نقطة خلال الاسبوع ( تحصل علي حوالي 65 لكل مباراه ) ومن ثم يمكنك التأهل الي FUT Champions في الأسبوع الذي يلية بمجرد الحصول علي رانك ” فضي ” في المنافسات الاسبوعية .

الرسوميات وتقديم اللعبة

علي الرغم من اعتراضي علي إستخدام محرك Frostbite في لعبة فيفا منذ عام 2017 وعدم ملائتمة للعبة علي صعيد أسلوب اللعب ولكن من ناحية الرسوم في هذا الجزء فجاءت رائعة وأفضل من اي جزء مضي , نعم مازال هناك الفارق ما بين كاميرا اللعب الاساسية وفي الاحتفالات وهي مشكلة في ألعاب الكرة جميعها وايضاً لا يوجد ذاك التغيير الثوري عن جزء العام الماضي , لكن الرسوميات وتقديم الملاعب والجماهير ظهرت بشكل مميز للغاية , حيث تم ادخال العديد من ” الانيمشين ” الخاصة بالجماهير ستجد الان الجماهير تحمل لافتات عليها صور أبزر نجوم الكرة العالمية , ايضاً قبل المباراه والأجواء والدخلات الـ 3D مقدمة بشكل مبهر للغاية , كذلك وجوة اللاعبين وتفاصليهم كانت أفضل من اي وقت مضي .

وجوة لاعبي الدوري الإسباني كانت اضافه قويه لنسخة هذا العام

الاضاءة كانت جيدة في بعض الملاعب والبعض الأخر لا حيث ظهرت بعض ارضيات الملاعب بشكل باهت في المقابل كانت ارضيات ملاعب اخري تبدو مفعمة باللون الاخضر , عموماً هو تغيير جيد حتي لا نشعر بالملل . كذلك تقديم دوري الأبطال والدوري الاسباني كان رائعاً فاجواء الملاعب في ليالي دوري الأبطال ظهرت بشكل مميز .

الصوتيات

جانب الأصوات في نسخة هذا العام يعتبر من أقوي الأشياء في FIFA 19 بداية من عروض اللعبة التي قدمها لنا منتج الموسيقي الشهير Hans Zimmer حتي أصوات الجماهير وتفاعلهم مع الكرات والهجمات وكذلك نشيد دوري الأبطال والدوري الاوربي قبل بداية المباريات كان حماسياً وحقيقة تشوقنا كثيراً لعودتة الي فيفا بعد 10 سنوات من سيطرة كونامي ولعبتها PES علي الحقوق , التعليق الأجبني الجديد المخصص لمباريات دوري الأبطال  ” Derek Rae”  و ” Lee Dixon ” كان رائعاً واضافة جيدة للعبة ,, للاسف التعليق العربي بقيادة فارس عوض لم يشهد اي تغييرات عن جزء العام الماضي .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق شركة Epic Games ستُطلق متجر رقمياً يهدف إلى منافسة Steam
التالى لماذا لدى جوجل غطاء يتسع لخمسة هواتف بكسل 3؟