أخبار عاجلة

فيديو| شركة OpenAI تطور يد روبوتية تحاكي حركة يد الإنسان بمساعدة الذكاء الاصطناعي

فيديو| شركة OpenAI تطور يد روبوتية تحاكي حركة يد الإنسان بمساعدة الذكاء الاصطناعي

كشف شركة OpenAI النقاب عن نظام روبوتي جديد يُسمى Dactyl يعتمد على يد روبوتية يمكنها التلاعب بالأشياء المادية ببراعة غير مسبوقة دون الاعتماد على البشر، حيث علّمت نفسها التقاط الأشياء بنفس طريقة البشر، وذلك بمساعدة التعلم الآلي – وهو شكل من أشكال الذكاء الاصطناعي – باستخدام خوارزمية مبرمجة بذكاء تسمح للآلات بتعلم مهارات جديدة بمفردها، مثل التلاعب بمكعب بمهارة خارقة من خلال ممارسة ما يعادل مائة عام داخل محاكاة الكمبيوتر ولكنها تمكنت من ذلك خلال بضعة أيام فقط.

Dactyl هو نظام روبوتي للتلاعب بالأشياء بواسطة يد روبوتية تُسمى Shadow تُصنعها شركة بريطانية، حيث يقوم الباحثين بوضع مكعب يحمل علامات مختلفة على جوانبه في راحة اليد ويطلبون من Dactyl إعادة وضعه في اتجاه مختلف؛ على سبيل المثال تدوير المكعب لوضع وجه جديد في الأعلى، في حين تلاحظ الشبكة فقط إحداثيات أطراف الأصابع والصور من ثلاث كاميرات RGB عادية.

هذا الإنجاز هو الأحدث من قبل شركة OpenAI وهي شركة غير ربحية لأبحاث الذكاء الاصطناعي أسسها إيلون ماسك مؤسس شركة تيسلا للسيارات الكهربائية بالتعاون مع سام ألتمان عام 2015 ويمولها عدد كبير من شركات وادي السليكون، لتطوير أنظمة الذكاء الاصطناعى الآمنة للاستخدام البشري، بحسب موقع البوابة العربية للأخبار التقنية.

تتقن بالفعل العديد من الروبوتات والأيدي الروبوتية بعض الحركات حيث تجد الروبوت داخل المصنع يمكنه أن يحمل الأشياء الثقيلة ويثبتها بشكل أكثر براعة من البشر، ولكنه يقوم بهذه المهمة اعتمادًا على برمجيات قابلة للتطبيق مكتوبة له ومحدّدًة للغاية لذلك لا يمكنك على سبيل المثال أن تطلب منه القيام بمهمة أخرى على نفس خط الإنتاج مثل اللحام لأن ذلك سيتطلب برنامجًا جديدًا تمامًا، لذلك لا يمكنك تدريب الروبوتات على فعل ما يفعله الإنسان حيث يجب عليك تقديم ملايين من الأمثلة لإظهار ما يمكن أن يفعله الإنسان مع الآلاف من الأشياء.



أدرك الباحثون أن الحل هنا لن يكون بالاعتماد على استخدام البيانات البشرية فقط، ولكن بدلا من ذلك تركوا الكمبيوتر يحاول ويعاني من الفشل مرارا وتكرارا في المحاكاة، ويتعلم ببطء كيفية تحريك أصابعه بحيث يتحرك الشيء في قبضته حسب الرغبة.

وبمساعدة تقنيات الذكاء الاصطناعي أصبح ذلك أسهل اليوم، بالرغم من أن نظام Dactyl مازال لا يقترب من رشاقة يد الإنسان في التقاط الأشياء، ولكن مع ذلك تُظهر الدراسة قدرة التعلم الآلي على إطلاق قدرات جديدة للروبوتات. كما تشير أيضًا إلى أن الروبوتات في يوم ما قد تعلِّم نفسها مهارات جديدة داخل العوالم الافتراضية، والتي يمكن أن تسرع بشكل كبير عملية البرمجة أو التدريب.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى لماذا لدى جوجل غطاء يتسع لخمسة هواتف بكسل 3؟