أخبار عاجلة

شركة Facebook تخطط لاطلاق قمرها الصناعي للإنترنت internet Satellite في عام 2019

Facebook internet satellite

Facebook internet satellite

كجزء من خطة شركة Facebook  لإيصال الإنترنت لملايين البشر حول العالم و الذين لا تصلهم هذه الخدمة في الوقت الحالي رغم الأهمية الكبيرة التي اكتسبتها في حياتنا اليومية لذلك فإن شركة Facebook قررت العمل على قمرها الصناعي Athena  و هو قمر صناعي مخصص لبث خدمة الإنترنت من الفضاء internet satellite و بحسب شائعات صادرة عن WIRED  فإن خطط الشركة هي إطلاق هذا القمر الصناعي باكراً في 2019

و بحسب جدول تطبيقي قامت شركة Facebook  بملءه مع لجنة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية FCC تحت اسم PointView Tech LLC فإن مشروع القمر الصناعي internet satellite قد تم تصميمه لإيصال خدمة الإنترنت بكفاءة لنطاق واسع من المناطق المحرومة و التي لا تصلها هذه الخدمة عبر العالم ككل و ذلك حسب التقرير الذي أصدرته WIRED يوم الجمعة

على كل حال فإن شركة Facebook ليست الوحيدة في هذا المجال و التي تريد توفير خدمة الإنترنت لكل العالم بلا استثناء و جعل نطاق خدمة الإنترنت غير محدود من خلال أقمار صناعية internet satellite  تدور في مدار قريب من الأرض فرئيس شركة Space X  إيلون ماسك و شركة Softbank-backed OneWeb هما أيضاً اسمان بارزان لديهما نفس الطموح

كما ان شركة Facebook  أكدت بأن القمر الصناعي Athena هو مشروعهم الخاص و ذلك حسب تقرير WIRED

” بينما لا يوجد هنالك  أي شيء لمشاركته حول حول المشروع الخاص في هذا الوقت فإننا نؤمن بأن تكنولوجيا الأقمار الصناعية ستكون خطة مهمة لتحقيق الجيل التالي من البنية التحتية واسعة النطاق و الذي سيجعل من الممكن و أكثر سهولة لإيصال الاتصال واسع النطاق للإنترنت إلى المناطق الريفية و المهمشة حيث اتصال الإنترنت ضعيف أو غير موجود اساساً ” و ذلك حسب اقتباس من متحدث باسم شركة Facebook



و بينما أعربت شركة Facebook  لوقت طويل بأن هفها الأسمى هو إيصال الإنترنت إلى ملايين الناس في المناطق المحرومة حول العالم فإنها لم لم تنجح كثيراً مع مشروعيها السابقين و لمن لا يعرف مشروعيها السابقين فإن احدهما كان عبارة عن إطلاق الشركة طائرة بدون طيار تعمل بالطاقة الشمسية و تدعى Aquila  و كان الهدف منها إيصال الإنترنت لما يقارب الأربع مليارات شخص في المناطق البعيدة و المحرومة حول العالم لكن في شهر يناير صرحا الشركة بأنها قد تخلت عن خططها لتطوير الطائرة الشمسية بدون طيار هذه

إن مهمة Aquila و التي هي نظام محطة على علو شاهق HAPS بحسب المدير التنفيذي لشركة فايسبوك Mark Zuckerberg هو التحليق حول العالم و مساعدة الأشخاص الذين ليس لديهم اتصال بالإنترنت و ‘طائهم كل الفرص الممكنة للاتصال بالإنترنت

إن شركة Facebook بدأت مشروعها Aquila  في عام 2014 . و في عام 2017 أكملت الطائرة بدون طيار العاملة بالطاقة الشمسية بنجاح ثاني الرحلات كاملة النطاق المقررة لها . أما المشروع الثاني الذي كانت تنوي الشركة أن توصل به الإنترنت للنماطق النائية حول العامل فهو طائرة مروحية بدون طيار ذاتية القيادة و التي تستطيع بشكل مؤقت استبدال الخدمات الخلوية في الحالات الطارئة و ذلك حسب تقرير موقع Verge  و كان هذا المشروع في عام 2017 و لكن الشركة لم تستمر به و تخلت عنه حسب نفس التقرير

إن فكرة هذا المشروع الثاني كانت إرسال طائرة مروحية ذاتية القيادة مجهزة بمعدات اتصالات عن بعد مئات الأمتار عالياً في السماء لتكون قادرة على ربط خطوط ألياف و طاقة في الاماكن التي تكون القدرة اللاسلكية فيها سيئة و غير مناسبة نتيجة لكارثة ما أو أي عوامل أخرى و لكن كما قلنا فإنا كلا المشروعين فشلا في تحقيق أهدافهما و قامت الشركة بالتخلي عنهما و إيقافهما

إذاً و رغم فشل المشروعين السابقين لا زالت شركة Facebook  تنوي تطوير مشروع ثالث و هو internet satellite  فيما يبدو بأن الشركة مصرة و تريد بقوة أن تجعل إمكانية الوصول إلى الإنترنت ممكنة و سهلة لجميع البشر حتى في الأماكن النائية و البعيدة و أيضاً في الحالات الطارئة كالزلازل و البراكين و غيرها من الكوارث حيث نجد أن في مثل هذه الحالات تنقطع خدمة الإنترنت و يستغرق إعادة إصلاحها في بعض الأحيان أشهراً من الصيانة و العمل الجاد

و لكن يبقى لنا أن نتسائل ما هي الأسباب التي تجعل كل المشاريع التي تقوم به الشركة تفشل رغم الاستثمارات الضخمة فيها ؟! هل أنّ شركات الاتصال حول العالم تلعب دوراً في ذلك لأنها تشعر بالخطر من أن يتم إيصال خدمة الإنترنت لكل العالم بشكل مجاني او شبه مجاني مما يفقدها جزءاً كبيراً من دخلها ؟! أم أن شركة Facebook ذاتها لا تحسن تطوير و إدارة هكذا مشاريع؟!

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أرقام قياسية في إطلاق ساحق للعبة Call of Duty: Black Ops 4 على جميع المنصات
التالى تفاصيل عن ثغرة فيسبوك الأمنية الأخيرة