أخبار عاجلة
مزايا الهواتف المخصصة للألعاب -

جوجل تعد بعدم إستخدام الذكاء الإصطناعي في مجال الأسلحة أو المراقبة

جوجل تعد بعدم إستخدام الذكاء الإصطناعي في مجال الأسلحة أو المراقبة
جوجل تعد بعدم إستخدام الذكاء الإصطناعي في مجال الأسلحة أو المراقبة

AI

وردتنا في الفترة القليلة الماضية تقارير تفيد بإستقالة العديد من موظفي جوجل إحتجاجا على ممارسات الشركة، في حين وقع آلاف الموظفين الآخرين على عريضة داخلية ضد عقود الشركة مع وزارة الدفاع الأمريكية، وهي العقود التي تقوم بموجبها شركة جوجل بمساعدة وزارة الدفاع الأمريكية على إستخدام الذكاء الإصطناعي في الطائرات من دون طيار. تقدم الآن الرئيس التنفيذي لشركة جوجل، السيد Sundar Pichai لعرض مبادئ جوجل بشأن الذكاء الإصطناعي.

لكي نكون أكثر تحديدًا، فقد قال السيد Sundar Pichai بأن شركة جوجل لن تستخدم تكنولوجيا الذكاء الإصطناعي في الأسلحة أو المراقبة أو التجسس. هذا يبدو جيدًا، أليس كذلك؟ ومع ذلك، يبدو أن هناك تحذير مهم، لأنه بخلاف التقرير السابق الذي أشار إلى أن شركة جوجل لن تجدد عقودها العسكرية مع وزارة الدفاع الأمريكية، فيبدو أن شركة جوجل ستواصل العمل مع الحكومات والجيش، بإستثناء العمل في المجال غير المسلح. ووفقا لشركة جوجل، فسوف يشمل ذلك الأمن السيبراني والتدريب والتجنيد العسكري والرعاية الصحة للمحاربين القدماء والبحث والإنقاذ.



وبالنسبة للمراقبة، فيبدو أن شركة جوجل قد تركت لنفسها بعض المساحة المرحة بناء على الصياغة المختارة. وتقول الشركة بأنها لن تستخدم الذكاء الإصطناعي الخاص بها للمراقبة التي تنتهك ” المعايير المقبولة دوليًا “، مما يعني أنه يمكن أن تكون هناك سيناريوهات يمكن لشركة جوجل فيها إستخدام الذكاء الإصطناعي لأغراض المراقبة.

ووفقا للسيد Sundar Pichai، فقد صرح بالقول : ” نحن نعتقد أن هذه المبادئ هي الأساس الصحيح لشركتنا والتنمية المستقبلية للذكاء الإصطناعي. ويتفق هذا النهج مع القيم الواردة في خطاب المؤسسين الأصلي في العام 2004. هناك أوضحنا نيتنا في اتخاذ منظور طويل الأمد، حتى لو كان ذلك يعني إجراء مقايضات قصيرة الأمد. قلنا ذلك، ونحن نؤمن بذلك الآن “.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى «واتس آب» يضيف ميزة جديدة للمستخدمين