آبل وشاومي تتصدران سوق الأجهزة القابلة للارتداء

نمت شحنات الأجهزة القابلة للارتداء (الساعات الذكية وأساور اللياقة البدنية وغيرها) بنسبة 35 في المائة على أساس سنوي في الربع الأول من عام 2018، بقيادة شركتي آبل وشاومي الذين تمكنا من بيع 3.8 و 3.7 مليون وحدة على التوالي.

ووفقًا لشركة Canalys لإحصاءات وأبحاث السوق، فقد استحوذت الساعات الذكية على 80٪ من إيرادات سوق الأجهزة القابلة للارتداء بارتفاع من 74٪ في العام السابق. ومن حيث الوحدات المشحونة، بلغت نسبة الساعات الذكية 43٪ في الربع الأول من عام 2018.

وبلغت حصة آبل وشاومي السوقية 18٪ متبوعتين بشركة فيتبيت 11٪ وقارمن 7٪ وهواوي 6٪، وقال كبير محللي كاناليس جيسون لو أن مفتاح نجاح آبل يتمثل في الإصدار الذي يدعم البيانات الخلوية LTE من ساعتها الذكية حيث تمثل هذه الفئة 59٪ من إجمالي الساعات الذكية المُباعة التي تدعم تشغيل البيانات الخلوية.

وتعتبر Garmin الآن ثاني أكبر شركة لبيع الساعات الذكية بعد آبل، حيث شحنت مليون ساعة ذكية في الربع الأخير، فيما تراهن فيتبيت على ساعتها الذكية الجديدة “فيرسا” التي أطلقتها مؤخرا في جذب مستخدمين جُدد وسط منافسة شرسة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق لعُبة Metro Exodus أصبحت ذهبية وستصدر أسبوعًا قبل الموعد الرسمي
التالى لماذا لدى جوجل غطاء يتسع لخمسة هواتف بكسل 3؟