أخبار عاجلة
تطبيقات لسرطان الثدي تساعد في الكشف و العلاج -
جوجل تبدأ في اختبار المواصلات في القاهرة -

انفيديا تقرر أن تلغي برنامج GPP للشركاء بعد الكثير من الضغوط

هل تتذكرون ما حدث في أول يوم تم الإعلان عنه عن برنامج GeForce Partner Program؟ هذا البرنامج الذي أطلق في شهر مارس كان عبارة عن عدة معايير خاصة للشركات المصنعة للبطاقات الرسومية تمنح من يدخل إليها وينضم لهذا البرنامج بالحصول على الكثير من المميزات عن الشركات الأخرى مثل حصولهم على قدر أكبر من المعالجات الرسومية, منحهم القدرة على إنتاج بطاقات رسومية احترافية وإطلاقها في يوم الإطلاق الرسمي, عروض خاصة والكثير من المميزات التي ترفع من المنافسة بين الشركات على حد قول انفيديا.

لكن المشكلة أن هذا البرنامج تعرض للكثير من الهجوم من قبل الأغلبية حيث قيل أن انفيديا تجبر الشركات على التوجه نحو هذا البرنامج وإلا لن تقدم الدعم الكامل لهم فيما يخص بطاقات Geforce, وغيرها من الأقاويل. بغض النظر إن كانت تلك الأقاويل صحيحة أم لا قررت انفيديا بشكل نهائي أن تلغي العمل بهذا البرنامج GPP لتعود الأمور الان لطبيعتها. ما نشرته انفيديا بشكل رسمي أكد أن برنامجها GPP تعرض للكثير من الشائعات، التخمين والتزييف وقد ذهب لأبعد مما كان البرنامج يهدف له. وبدلاً من محاربة المعلومات الخاطئة من قبل انفيديا، فهي قد قررت أن تلغي العمل بهذا البرنامج كلياً.



تبرير انفيديا كان على الشكل التالي “تنشئ انفيديا تقنيات متطورة للاعبين فلقد كرسنا حياتنا لذلك. إننا نقوم بأعمالنا عند مستوى عمل جنوني مستثمرين المليارات من الدولارات لابتكار المستقبل وضمان أن تقنية انفيديا المذهلة تستمر بالوجود. إننا نقوم بهذا العمل لأننا نعرف أن اللاعبين يحبون هذا ويقدرونه. اللاعبون يريدون تقنية المعالج الرسومي الأفضل, GPP كان يدور حول ضمان أن اللاعبين الراغبين بتقنية نفيديا سيحصلون على تلك التقنية بأفضل شكل”…”مع GPP، طلبنا من شركائنا بوضع علاماتهم التجارية لمنتجاتهم بطريقة تكون واضحة كلياً. اختيار المعالج الرسومي يحدد بشكل كبير منصة اللعب التي أنت متوجه لها. بالتالي، العلامة التجارية للبطاقة الرسومية ينبغي أن تكون شفافة بوضوح”.

“معظم الشركاء وافقوا على ذلك. إنهم يمتلكون علاماتهم التجارية و GPP لم يغير ذلك. إنهم يقررون كيفية نقل وتقديم منتجاتهم للاعبين. مع هذا، اليوم نحن نوقف GPP لتجنب أي ارتباك أو إلهاء عن الأعمال المتفوقة التي نقوم به لجلب تطورات مذهلة لمنصة لعب الحاسوب”.

يا ترى ماهي الأسباب التي دفعت انفيديا لهذا القرار؟ هذا ما سوف أخوضه وأطرحه عليكم في مقال جديد غداً نخفوض فيه بالأسباب التي أدت لانفيديا لإلغاء هذا البرنامج نهائياً. لكن مبدئياً نميل إلى نظرية الضغوط الهائلة التي تعرضت لها, فلا ننسى أن هناك شركات كبيرة مثل HP و Dell وغيرها رفضت الدخول في هذا البرنامج مما سبب نوع من سوء الفهم بين انفيديا وتلك الشركات وهو أمر لا تريد انفيديا حدوثه بكل تأكيد خاصة بعد النجاح الكبير في المبيعات.

يبقى السؤال ماذا ستفعل باقي الشركات الأن التي أعلنت بعضها مثل ASUS عن علامة تجارية خاصة ببطاقات AMD؟ هل ستكمل في مشروعها؟ ام ستوقف ذلك أيضاً؟ لنرى ما سيحدث في الأيام القادمة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الكشف رسمياً عن موعد إصدار لعبة Monster Hunter World لمنصة PC
التالى إطلاق إضافة Lost On Mars للعبة Far Cry 5 الأسبوع القادم