أخبار عاجلة

إيلون ماسك: الروبوتات تسببت في تأخير إنتاج الطراز 3 من سيارات تسلا

إيلون ماسك: الروبوتات تسببت في تأخير إنتاج الطراز 3 من سيارات تسلا
إيلون ماسك: الروبوتات تسببت في تأخير إنتاج الطراز 3 من سيارات تسلا

مرت الكثير من الأعوام في تطوير صناعة السيارات الكهربائية من تسلا وكان النموذج الثالث من سيارات تسلا الأنسب في أسعاره، لكن في مقابة مع الرئيس التنفيذي للشركة إيلون ماسك على شبكة CBS الإخبارية أكد على أسباب قلة إنتاج السيارات مؤخرًا بينما كان يتفقد مصنع فريمونت في كاليفورنيا وهو استخدام الروبوتات الكثير جدًا في صناعة السيارة.

 

أكد كذلك على أن الشركة ستستفيد من وجود العامل البشري في الصناعة واعترف ببطء الإنتاج بسبب هذه الروبوتات، ولم يفصّل إيلون ماسك تعقيدات إعداد مصنعه لكنه أشار إلى عامل الفشل جراء استخدام مجموعة من الأحزمة الناقلة المعقدة التي كانت تسلا في غنى عنها.

 

ربما كان الإعتماد على آلية ما لصناعة السيارة هي المفاجأة الكبرى، وأشار إلى حماسه عام 2016 لتصنيع منتج جديد، لكن الصعوبة الحقيقية كانت في استخدام آلة لصنع آلة أخرى أو بعبارة أخرى بناء مصنع آلي بالكامل.



 

أملت شركة تسلا أن يرتفع الإنتاج عندما استحوذت شركة تسلا على شركة بيربكس وهي شركة تصنيع أوتوماتيكية استطاعت تسلا الاعتماد عليها في تطوير إنتاج الشركة من السيارات الكهربائية لكن ذلك لم يقدم من الأمر شيء فقد تسببت بالمزيد من المشاكل وعلقت شركة تسلا مؤقتًا إنتاج موديل 3 من سيارات تسلا الكهربائية لمدة أسبوع في فبراير الماضي لتحسين الأتمتة.

 

لم يصل إيلون ماسك إلى التوازن والتناغم الكامل بين الماكينات الآلية والرقابة البشرية التي وصلت إلى 10 آلاف عامل بشري في مصنع فريمونت، ولم يكن ذلك السبب الوحيد في تأخير إنتاج السيارات الكهربائية من تسلا بل أشير إلى نموذج البطارية الذي تنتجه مصنع جيجا في نيفادا وهو العامل المميز للنموذج الثالث من سيارات تسلا.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تفاصيل عن ثغرة فيسبوك الأمنية الأخيرة