أخبار عاجلة

حظر استخراج الفحم في الاتحاد الأوروبي بدءًا من بداية هذا العام

حظر استخراج الفحم في الاتحاد الأوروبي بدءًا من بداية هذا العام
حظر استخراج الفحم في الاتحاد الأوروبي بدءًا من بداية هذا العام

توقفت مناجم الفحم في معظم أنحاء الاتحاد الأوروبي عن العمل مع بداية العام 2019 بعد إيقاف التمويل الحكومي لهذه المناجم، ففي إسبانيا وحدها توقف 26 منجمًا للفحم عن العمل، وتعد هذه الخطوة المتقدمة –مقارنةً بقرارات الحكومة الأمريكية التي تهدف إلى انعاش قطاع استخراج الفحم- جزءًا من خطة الاتحاد الأوروبي للحد من التأثير المستمر للفحم على تغير المناخ.

حدد الاتحاد الأوروبي العام 2010 موعدًا نهائي لوقف الاعتماد على الوقود الأحفوري ووقف الدعم الحكومي لمناجم الفحم، لكن مناجم الفحم في ألمانيا – التي أغُلقت خلال الشهر الماضي – وإسبانيا طالبت بتمديد الموعد النهائي حتى نهاية العام 2018، وخفضت إسبانيا  -وفقًا لموقع يونايتد برس إنترناشيونال -  نسبة الكهرباء المولدة باستخدام الفحم إلى 14%.

تستورد إسبانيا 90% من احتياجاتها من الفحم من روسيا وكولومبيا، لكن الاتفاق الذي أبرمته إسبانيا مع الاتحاد الأوروبي يفرض إغلاق تسع محطات من أصل خمس عشرة محطة لإحراق الفحم مع حلول العام 2020، وهذه  خطوة كبيرة في طريق التحول إلى الطاقة النظيفة، وتمثل دليلًا واضحًا على تحمل القوى الكبرى لمسوؤليتها في المساعدة على منع الآثار الوخيمة للتغير المناخي.

وقعت الحكومة الإسبانية  في شهر أكتوبر/تشرين الأول اتفاقًا  مع اتحاد عمال مناجم الفحم ينص  -وفقًا لتقرير وكالة رويترز للأنباء- على الحفاظ على حقوق العمال بعد إغلاق المناجم ورعايتهم، إذ من المتوقع أن يستفيد 60% من عمال المناجم من فرصة الحصول على معاش تقاعدي مبكر، وسيستفيد الباقون من 250 مليون يورو خصصتها الحكومة لمساعدتهم على إطلاق أعمال جديدة أو إعادة استخدام الأراضي المحيطة بمناجم الفحم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أغلفة قابلة للأكل تحافظ على الأغذية طازجة لفترة أطول وتقلل الهدر
التالى اكتشاف جديد قد يرسم الأمل لمرضى التصلب المتعدد