أخبار عاجلة
«سامسونغ» تكشف عن هاتف جديد بميزة غير مسبوقة -

مدينة في كاليفورنيا تستعد لاختبار الدخل الأساسي الشامل

مدينة في كاليفورنيا تستعد لاختبار الدخل الأساسي الشامل
مدينة في كاليفورنيا تستعد لاختبار الدخل الأساسي الشامل

عانى مواطنو مدينة ستوكتون في ولاية كاليفورنيا من تفشي البطالة والفقر وضنك العيش لأعوام طويلة، لكن هذا قد يتغير قريبًا.

يعتزم مايكل تابس عمدة المدينة - وفقًا لصحيفة نيويورك تايمز- تجربة فكرة الدخل الأساسي الشامل، إذ ستعطي المدينة -دون أي شروط – دفعات شهرية لحوالي 100 عائلة خلال العامين المقبلين.

ستساهم هذه الدفعات الشهرية في إعادة الطلاب إلى المدارس دون إثقال كاهل الأهل بالديون اللازمة لدفع تكاليف الدراسة، وستساعد الأهالي على تخصيص وقت أكبر للعائلة وتوفير وجبات أكثر صحية، ما يساهم في تحسين نوعية حياة الناس.

هذه هي التجربة الأولى لفكرة الدخل الأساسي الشامل المدعومة حكوميًا في الولايات المتحدة الأمريكية، لكن عدة مدن حول العالم سبقت مدينة ستوكتون في تجربة هذه الفكرة، وأشهرها التجربة التي بدأت في فنلندا في العام 2017، وعلى الرغم من أنها كانت مقررة لمدة عامين، إلا أنها لم تمدد بعد عامها الأول، ويعود ذلك جزئيًا إلى الضغط الشعبي الذي دفع بالفنلنديين العاطلين عن العمل الذين يتلقون المساعدات إلى البحث عن عمل، بالإضافة إلى أن الدفعات الشهرية كانت زائدة عن الحاجة في بلد تمول فيه الجامعات والخدمات الصحية وغيرها من الخدمات العامة من العائدات الضريبية.



تشتهر الولايات المتحدة الأمريكية بارتفاع تكاليف التعليم والرعاية الصحية، والتي تثقل كاهل البعض ماليًا، ما يعني أن بإمكان برنامج ستوكتون أن يعالج مباشرة المشكلات التي تواجه الأمريكيين.

انتقدت شخصيات من مختلف الأطياف السياسية فكرة الدخل الأساسي الشامل، إذ يرى المحافظون أنها خطوة نحو دولة اشتراكية تهدر أموال الأمريكيين الذي يعملون بجد، بينما يرى بعض رجال الأعمال في وادي السيلكون ذوو الميول اليسارية أن دفع أموال للناس عشوائيًا لن يمنحهم القدرة على اكتساب المهارات الضرورية لتأسيس أعمالهم الخاصة في عالم يتعاظم فيه دور التقنية.

يعتقد مؤيدو هذه التجربة أنها خطوة جيدة ستساعد الناس على دفع ديونهم وتحسين نمط حياتهم، خصوصًا بعد ازدياد دور الأتمتة والذكاء الاصطناعي والتي قد تؤدي إلى فقدان عدد من العمال لوظائفهم.

تحمس تابس عمدة المدينة لفكرة الدخل الأساسي الشامل بعد أن عانى من الفقر، إذ نشأ في أسرة فقيرة في ستوكتون ورأى كيف يعمل الناس في عدة وظائف لتأمين تكاليف حياتهم، وأكد تابس لوقع فوكس أن الناس الذين يواجهون الفقر ليسوا فاشلين -كما يصر كثير من الناس- بل هم بحاجة إلى تقديم يد العون، وقد تثبت هذه التجربة قدرة الدخل الأساسي الشامل على تحسين مستوى حياة الناس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى توقعات بارتفاع درجات الحرارة العالمية خمس درجات بحلول 2100