أخبار عاجلة

إيلون ماسك يخطط لنقل الركاب إلى أي مكان في العالم خلال ساعة

إيلون ماسك يخطط لنقل الركاب إلى أي مكان في العالم خلال ساعة
إيلون ماسك يخطط لنقل الركاب إلى أي مكان في العالم خلال ساعة

أعلن إيلون ماسك البارحة 16 مايو/أيار على حسابه في موقع تويتر عن خطط لدمج تقنية صاروخ بيج فالكون روكيت الذي تنتجه شركة سبيس إكس وتقنية هايبرلوب من شركة بورينج كومباني، ما سيمكننا من الوصول إلى أي مكان في العالم خلال ساعة.

أجرت جوين شوتويل رئيسة شركة سبيس إكس ومديرة العمليات الرئيسة حوارًا مع كريس أندرسون مؤسس فعاليات تيد، تحدثت فيه عن آخر المعلومات عن مشروع سبيس إكس لنقل البشر إلى أي مكان على الأرض بواسطة صواريخ بيج فالكون، والذي أعلن عنه ماسك في شهر سبتمبر/أيلول الماضي. وأوضحت شوتويل أن أول صاروخ بيج فالكون سيتسع لنحو مئة راكب وسيكون قادرًا على تنفيذ اثنتي عشرة رحلة في اليوم الواحد، وتوقعت أن تبلغ تكلفة تذكرة السفر من مدينة نيويورك إلى مدينة شانغهاي ألفي دولار، وتابعت شوتويل «سنتمكن من إنجاز  هذا المشروع خلال الأعوام العشرة المقبلة، ومن المؤكد أن ماسك يرغب أن نحقق ذلك خلال وقت أقصر.»
صرح ماسك بعد مقابلة شوتويل عبر

على موقع تويتر بأن دور الهايبرلوب هو نقل الركاب بشكل أسرع إلى محطات إطلاق صواريخ بيج فالكون «ستنقل تقنية هايبرلوب المسافر من مركز المدينة عبر طرق تحت الأرض والمحيطات إلى منافذ إطلاق صواريخ بيج فالكون.»

سيستغرق السفر من مكان إلى آخر على سطح الأرض بواسطة صواريخ بيج فالكون -وفقًا لشوتويل- 30 إلى 40 دقيقة، بينما ستكون مدة الرحلة من وسط المدينة إلى موقع إطلاق الصاروخ 15 دقيقة، وهذا يعني القدرة على نقل المسافرين إلى أي مكان في العالم خلال مدة أقل من مدة مشاهدة حلقة من مسلسل بلاك ميرور، وذلك إن كانت جميع المدن مزودة بأنظمة هايبرلوب.

أعلن ماسك أيضًا عن نيته إجراء مقابلة اليوم للإجابة عن أي أسئلة عن خطط شركة بورينج كومباني في لوس أنجلوس، ومن المتوقع أن يعلن عن المزيد من التفاصيل عن الدمج بين التقنيتين، فهل ستكون لوس أنجلوس أول مدينة يؤسس فيها محطة لإطلاق صواريخ فالكون؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إليك أول ذبابة روبوتية لاسلكية
التالى العملات المعماة تكرر التاريخ